كرزاي مرتاح للتوضيحات بخصوص اجراء العملية الروسية الامريكية الخاصة بتدمير مختبرات صناعة المخدرات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/57180/

اعلن فيكتور ايفانوف مدير الهيئة الفيدرالية الروسية للرقابة على تداول المخدرات يوم الاثنين ـ 1 نوفمبر/تشرين الثاني للصحفيين ان كرزاي مرتاح لتوضيحات بخصوص العملية التي اجرتها الاجهزة الامنية الروسية الامريكية على الاراضي الافغانية والتي دمرت خلالها 4 مختبرات لصناعة المخدرات.

اعلن فيكتور ايفانوف مدير الهيئة الفدرالية الروسية للرقابة على تداول المخدرات يوم الاثنين ـ 1 نوفمبر/تشرين الثاني للصحفيين ان العمليات المشتركة للاجهزة الامنية الروسية والامريكية الخاصة بتدمير المختبرات السرية لصناعة المخدرات على الاراضي الافغانية ستستمر.
واكد ان الوثائق الخاصة باجراء العمليات المشتركة الروسية ـ الامريكية من هذا القبيل على الاراضي الافغانية كانت قد وقعت في واشنطن واعرب عن اعتقاده بمواصلتها. 
وكان فيكتور ايفانوف قد ابلغ يوم الجمعة الماضي بان عناصر  من الاجهزة الامنية الروسية والامريكية اجرت على الحدود الافغانية الباكستانية في 28 اكتوبر/تشرين الاول ولاول مرة عملية مشتركة في الاراضي الافغانية تسنى خلالها تدمير 4 مختبرات سرية لصناعة المخدرات. واشار ايفانوف الى ان الاضرار الملحقة لمنتجي المخدرات في هذه العملية تقدر بمليار دولار وفق التقديرات الاولية. الا ان الرئيس الافغاني حامد كرزاي انهال انذاك بانتقادات على هذه العملية. وفي يوم الاثنين اكد ايفانوف للصحفيين ان كل المسائل سويت حاليا مع كرزاي. فقال ان المسألة حول العملية التي اجريت يوم الخميس الماضي قد نوقشت مع كرزاي وتم التوصل الى التفاهم معه. واشار ايفانوف الى ان الخبراء الافغان كذلك شاركوا في العملية المذكورة. وقد اثار استياء كرزاي واقع عدم ابلاغه مسبقا بالعملية.
ويذكر ان مصدرا في الهيئة الفيدرالية للرقابة على تداول المخدرات قد اعرب عن استغراب مؤسسته برد فعل السلطات الافغانية بخصوص العملية الدولية وذلك لانه تم ابلاغ  السلطات الافغانية باجرائها وشاركت فيها ايضا وحدات افغانية.
هذا وتم خلال العملية المشتركة تدمير 3 مختبرات لصناعة الهيرويين ومختبر آخر لصناعة المورفين. وتم اتلاف اكثر من 900 كيلوغرام من الهيرويين واكثر من 150 كيلوغراما من المكونات لصنع المخدرات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)