عباس يجدد التأكيد على الشرطين الفلسطينيين لاستئناف المفاوضات مع اسرائيل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571544/

التقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع ديفيد هيل المبعوث الامريكي إلى الشرق الاوسط واكد له من جديد الموقف الفلسطيني من استئناف المفاوضات مع اسرائيل الذي يتلخص في انه لا يمكن اجراء المفاوضات بدون موافقة اسرائيل على حدود عام 1967 ووقف الاستيطان.

التقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع ديفيد هيل المبعوث الامريكي إلى الشرق الاوسط يوم 13 نوفمبر/تشرين الثاني، واكد له من جديد الموقف الفلسطيني من استئناف المفاوضات مع اسرائيل الذي يتلخص في انه لا يمكن اجراء المفاوضات بدون موافقة اسرائيل على حدود عام 1967 ووقف الاستيطان.

وذكر صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين عقب لقاء عباس مع هيل في مقر الرئاسة الفلسطينية برام الله، والذي نقلت "فرانس برس" عنه قوله، ان الرئيس الفلسطيني "اكد لهيل ان استئناف المفاوضات المباشرة مع الجانب الإسرائيلي يتطلب من الحكومة الاسرائيلية تنفيذ الالتزامات، كوقف الاستيطان في الارض الفلسطينية بما يشمل القدس الشرقية، وقبول مبدا حل الدولتين على حدود عام 1967".

واضاف عريقات قوله ان محمود عباس "جدد ايضا التأكيد على استعداد الجانب الفلسطيني للتعاون مع اللجنة الرباعية سواء بشكل فردي أو جماعي وذلك فيما يتعلق بكافة قضايا الوضع النهائي"، ودعا الولايات المتحدة "إلى إعادة النظر في موقفها تجاه عضوية دولة فلسطين في الأمم المتحدة".

هذا وكانت مصادر مطلعة قد ذكرت في وقت سابق إن هيل سيطلب من الحكومة الاسرائيلية في اجتماع مواز مع اسحق مولخو مستشار رئيس الوزراء الاسرائيلي أن توقف التجميد الذي تفرضه على تحويل المستحقات المالية للفلسطينيين كتمهيد لمساعي الرباعية في الدفع بعملية السلام.

وتأتي هذه اللقاءات عشية توجه ممثلي اللجنة الرباعية الى القدس الاثنين 14 نوفمبر/تشرين لاجراء لقاءات منفصلة بالجانبين الاسرائيلي والفلسطيني في محاولة جديدة لاقناع الطرفين من أجل العودة إلى طاولة المفاوضات.

وفي السياق ذاته كشفت صحيفة "القدس" في عددها الصادر الاحد ان منظمة التحرير الفلسطينية طلبت من اللجنة الرباعية العمل على تطبيق الاتفاق الذي تم التوصل اليه بين عباس ورئيس الوزراء الاسرائيلي السابق ايهود اولمرت بالافراج عن دفعة كبيرة من المعتقلين الفلسطينيين. واشارت الصحيفة الى ان الفلسطينيين في انتظار اجابة من اللجنة الرباعية في الاجتماع المقرر الاثنين بين مندوبي اللجنة الرباعية وكبير المفاوضين الفلسطينيين الدكتور صائب عريقات.

عريقات ينوي بحث استئناف مفاوضات السلام بين فلسطين واسرائيل مع مندوبي الرباعية

واعلن صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين انه سيلتقي يوم الاثنين القادم بالقدس مع مندوبي اللجنة الرباعية ليبحث معهم التطورات الاخيرة فيما يخص الجهود الدولية الرامية الى استئناف مفاوضات السلام بين فلسطين واسرائيل.

وقال عريقات في تصريح للاذاعة الفلسطينية يوم الاحد 13 نوفمبر/تشرين الثاني ان مفتاح استئناف المفاوضات هو وقف الاستيطان الاسرائيلي وموافقة اسرائيل على العودة الى حدود عام 1967.

كما ذكر عريقات ان القيادة الفلسطينية ستدرس تقرير لجنة مجلس الامن الدولي لقبول اعضاء جدد وستجري مشاورات مع مختلف الجهات العربية والدولية قبل ان تحدد خطوتها التالية. واشار الى ان التوجه الى الامم المتحدة في سبتمبر/ايلول الماضي هو البداية فقط، واكد السعي الفلسطيني الى تكريس الحق في الحرية وتقرير المصير.

محلل سياسي: الموقف الامريكي منحاز لصالح اسرائيل

أشار المحلل السياسي عمر عساف في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" من رام الله الى انحياز الموقف الامريكي تجاه اسرائيل، في حين تمارس واشنطن الضغوط على الفلسطينيين.

اما فيما يخص اللجنة الرباعية، فلفت المحلل الى انها لم تضغط  في يوم من الايام على الولايات المتحدة، بل على العكس كانت الرباعية تستجيب للضغوط الامريكية والتعنت الاسرائيلي.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية