اليمن.. تجدد القصف على مدينة تعز بعد ارتفاع حصيلة القتلى الى 16 شخصا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571491/

تجدد يوم السبت 12 نوفمبر/تشرين الثاني القصف المدفعي على مدينة تعز اليمنية من قبل القوات الموالية للرئيس علي عبد الله صالح بعد أن ارتفع عدد قتلى القصف الى 16 قتيلا بينهم 4 نساء وعشرات الجرحى.

 

تجدد يوم السبت 12 نوفمبر/تشرين الثاني القصف المدفعي على مدينة تعز اليمنية من قبل القوات الموالية للرئيس علي عبد الله صالح بعد أن ارتفع عدد قتلى القصف الى 16 قتيلا بينهم 4 نساء وعشرات الجرحى.

ونقلت وكالة "يونايتد برس انترناشونال" عن البرلماني اليمني شوقي القاضي قوله: "قصف الحرس الجمهوري فجر اليوم السبت بعنف مدينة تعز وقد خلف قصف أمس الجمعة عشرات الجرحى وستة عشر شهيداً بينهم أربع نساء".

واشار القاضي الى أن القصف طال المحتجين المطالبين باسقاط نظام الرئيس علي عبد الله صالح في ساحة الحرية بالمدينة.

من جهته أعلن المجلس الثوري لشباب الثورة مدينة تعز مدينة منكوبة، وطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه الاوضاع  "المأساوية التي تعيشها المدينة حيث لا مستشفيات للجرحى ولا ثلاجات لجثث الشهداء".

هذا وشهدت محافظة تعز اليوم السبت تظاهرة حاشدة جابت شوارع المدينة، للتنديد بالمجازر التي ترتكبها قوات عبد الله صالح بحق أبناء المحافظة وللمطالبة بمحاكمته وأركان نظامه وعدم إعطائه أي ضمانات أو حصانة دولية. يأتي ذلك وسط حصار تشهده المدينة من قبل قوات الجيش والامن من جميع الاتجاهات.

وقال عضو اللجنة الإعلامية بساحة الحرية بتعز صلاح صالح ان المسيرة التي تم فيها تشييع امرأتين كانتا سقطتا في قصف قوات صالح الجمعة على المدينة هما زينب العديني وياسمين الاصبحي، طالبت أيضا المجتمع الدولي بعدم إعطاء صالح المتهالك، حسب قوله، أي ضمانات او حصانة دولية، كما طالبت بتقديمه مع أركان حكمه إلى محكمة العدل الدولية ليحاكم على جرائمه ضد الإنسانية التي يرتكبها في مختلف المحافظات اليمنية ومنها محافظة تعز التي انطلقت منها أول شرارة للثورة ضد حكمه الفاسد، حسب تعبيره.

كما جابت المدينة مسيرة نسائية حاشدة للتنديد بمقتل النساء الجمعة، وللتنديد بالمجازر التي ارتكبت بحق ابناء تعز يومي الخميس والجمعة الماضيين، وللمطالبة بتقديم الرئيس صالح وعصابته للمحاكمة وعدم منحه أي حصانة من أي جهة كانت.

وشهدت تعز اليوم اضرابا عاما دعت اليه اللجنة التنظيمية لشباب الثورة  للتنديد بالمجازر، حيث افاد شهود عيان ان الإضراب شل الحركة بالمدينة بنسبة 85% ، وان المحلات التجارية شوهدت مغلقة والمؤسسات الحكومية خالية من أي حركة للموظفين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية