المحكمة الدولية الخاصة بالحريري تبحث محاكمة المتهمين اللبنانيين الاربعة غيابيا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571420/

افتتحت قرب لاهاي بهولندا يوم السبت 11 نوفمبر/تشرين الثاني جلسة ابتدائية للمحكمة الدولية الخاصة بعملية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الاسبق رفيق الحريري لبحث موضوع محاكمة المتهمين اللبنانيين الاربعة غيابيا.

 

افتتحت قرب لاهاي بهولندا يوم السبت 11 نوفمبر/تشرين الثاني جلسة ابتدائية للمحكمة الدولية الخاصة بعملية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الاسبق رفيق الحريري لبحث موضوع محاكمة المتهمين اللبنانيين الاربعة غيابيا.

وكانت الشرطة الدولية "الانتربول" قد أصدرت مذكرات إعتقال بحق أربعة لبنانيين ينتمون إلى حزب الله لكن السلطات اللبنانية لم تستطع القبض عليهم هم سليم جميل عياش، ومصطفى امين بدرالدين، وحسين حسن عنيسي، واسد حسن صبرا.

ودعا ممثل مكتب المدعي العام للمحكمة الدولية دانيال بلمار الى تأجيل الاجراءات الغيابية، معتبرا انها "آخر الحلول وليس الخيار الاول". واعرب عن تقديره لجميع الجهود التي بذلت من اجل العثور على المتهمين، موضحا ان "هناك صعوبات فريدة من نوعها تتعلق بإيحاد المتهمين وتوقيفهم".

ورأى ممثل مكتب المدعي العام انه لا بد من محاولة إيجاد الافراد لتبليغهم الاتهامات. واعلن ان إحالة القضية الى المحكمة لا يعني أن السلطات اللبنانية ليس لديها الامكانية في التحقيق بالقضية.

وكان الناطق الرسمي باسم المحكمة مارتن يوسف قد اوضح عشية انعقاد الجلسة أن "الإدعاء سيتقدم بمرافعة يؤكد فيها أن المضي في الاجراءات الغيابية سابق لأوانه"، منوها بأن ذلك هو "رأي مكتب الدفاع أيضا".

محلل سياسي: الحكومة اللبنانية تفعل كل ما بوسعها من اجل القبض على المتهمين الاربعة

هذا واعتبر المحلل السياسي اللبناني جورج علم في حديث لـ "روسيا اليوم" من بيروت ان "المنتظر من المحكمة هو ارجاء بدء المحاكمة الغيابية للمتهمين الاربعة".

واكد ان "لبنان الرسمي برئيسه ورئيس وزرائه ملتزم بالمحكمة وتمويلها والحكومة اللبنانية تفعل كل ما بوسعها من اجل القبض على هؤلاء ولكن يجب الاخذ بعين الاعتبار المربعات الامنية التي تمنعها من الوصول الى بعض المناطق، التي ما يزال الوجود اللبناني فيها ضعيفا".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية