مسؤول ايراني: الوكالة الدولية للطاقة الذرية تخلط بين "دورات المياه" الميدانية والمنشآت النووية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571349/

اعلن علي باقري كياني، نائب أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، في مؤتمر صحفي بموسكو يوم 10 نوفمبر/ تشرين الثاني ان الوثائق التي قدمتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية، ملفقة، وان الخبراء "خلطوا" بين المنشآت النووية و"دورات المياه" الميدانية.

اعلن علي باقري كياني، نائب أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، في مؤتمر صحفي بموسكو يوم 10 نوفمبر/ تشرين الثاني ان الوثائق التي قدمتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية، ملفقة، وان الخبراء "خلطوا" بين المنشآت النووية و"دورات المياه" الميدانية.

فقال ان "تقرير الوكالة الدولية لا يعمل الا ضد شرعية هذه المنظمة. والوثائق لم تتناول الا قضايا قديمة ..وان موظفي الوكالة الدولية للطاقة الذرية يؤكدون على توفر صور من الفضاء تظهر وجود غرف حديدية على حد الزعم، حيث تجرى التجارب الهيدرودينامية. وقد دعونا مفتشي الوكالة من اجل ان يقتنعوا بخطأ هذه المعتقدات. وشاهدوا ان هذه ليست منشآت نووية، وانما دورات مياه(مراحيض) ميدانية".

واكد المسؤول الايراني" انهم يعرضون علينا الان من جديد هذه الوثائق الملفقة".

باقري كياني: ايران ستتشاور مع روسيا والصين بشأن برنامجها النووي

واعلن باقري كياني في المؤتمر الصحفي، ان ايران ستتشاور مع روسيا والصين بشأن برنامجها النووي ، اذ قال ان "علاقاتنا مع روسيا والصين بناءة على الدوام، ونتشاور مع هذين البلدين بشأن قضايا الامن النووي، وسنواصل هذا".

واضاف باقري كياني: "اننا نرحب باعتبار روسيا والصين لتقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية سياسيا بشكل بحت".

كياني: ايران ابلغت الوكالة الدولية للطاقة باستعدادها للرد على اسئلتها قبل نشر التقرير

اكد باقري كياني ان ايران ابلغت الوكالة الدوية للطاقة الذرية خطيا بالاستعداد للرد على الاسئلة  قبل نشر التقرير، ولكن جرى تجاهل هذا.وقال: "اننا ابلغنا الوكالة الدولية للطاقة الذرية قبل نشر التقرير بالاستعداد لايضاح كافة الاسئلة ،  بينما المدير العام للوكالة لم يشر الى ذلك ابدا في اي مكان(من التقرير). ونعتبر هذا غير قانوني. وهذا يدل على ان الوكالة ومديرها العام يتمسكان بموقف مسيس من هذه القضية".

واضاف: "نعتبر هذا التقرير سياسيا بشكل بحت". فان طهران، حسب قوله، واثقة من ان جميع الوثائق التي يستند اليها التقرير، ملفقة واعدت في امريكا. واكد: "لا نعتبر هذا التقرير فنيا، ويلبي قواعد الوكالة الدولية للطاقة الذرية". وذكر باقري كياني بان "الوكالة الدولية للطاقة الذرية وجهت الى ايران قبل 4 سنوات نفس هذه الاسئلة ، وردت ايران عليها بوثائق من 117 صفحة".

كياني لا يستبعد ان تقرير الوكالة الدولية يرمي الى افشال مبادرة لافروف

اعلن كياني ان ايران لا تستبعد كون تقرير الوكالة الدولة يرمي الى افشال مبادرة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف حول التسوية السلمية للبرنامج النووي الايراني. فلدى الاجابة عن اسئلة الصحفيين، قال: "لربمان هذا المقصود بالذات".

كياني محذرا: اذا وجهت اسرائيل ضربة الى ايران.. فسيكون مشكوكا في امر بقائها

وحذر علي باقري كياني من انه اذا  اقدمت اسرائيل على توجيه ضربة الى ايران، فسيكون امر وجودها مشكوكا فيه.

فقال ان "اسرائيل تواجه انهيارا سياسيا واقتصاديا، ولذلك نعتبر التهديدات من جانبها، ستارا تتستر به. ولا نعتقد ان بوسعهم(الاسرائيليين) الاقدام على اعمال عسكرية".

واكد كياني: "ومع ذلك، اذا حدث هذا، فسيكون مشكوكا في امر لا شرعيتهم، وانما في وجودهم".

وسبق ان افادت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية في عددها اليوم،10 نوفمبر، ان اسرائيل تتهيأ بدعم من الولايات المتحدة لتوجيه ضربة جوية الى المنشآت النووية في ايران في القريب العاجل. وقد تبدأ اسرائيل هجومها، حسب معلومات الصحيفة من مصادر في المخابرات البريطانية، عشية عيد الميلاد او رأس السنة الجديدة.

المصدر: وكالتا "إيتار-تاس" و"انترفاكس"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك