الخارجية الروسية: موسكو تعول على مناقشة قضية فكتور بوت على اعلى المستويات

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571341/

اعلن الكسندر لوكاشيفيتش، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية اليوم، 10 نوفمبر/تشرين الثاني، ان موسكو تعول على ان تناقش قضية فكتور بوت على مستويات اعلى .

اعلن الكسندر لوكاشيفيتش، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية اليوم، 10 نوفمبر/تشرين الثاني، ان موسكو تعول على ان تناقش قضية فكتور بوت على مستويات اعلى .

وقال الدبلوماسي الروسي: "اننا نواصل عبر مختلف الخطوط الاتصال مع اقرباء فكتور بوت، والمسؤولين الامريكيين والسلطات القضائية الامريكية".

واكد لوكاشيفيتش من جديد، ان روسيا تعتبر هذه العملية مسيسة جدا ، مشيرا الى ان " الاتهامات الموجهة (الى بوت)، غير مبررة، وليس لها اساس قانوني. كما تجري تقسية ظروف احتجاز المواطن الروسي. وجرى توجيه الاتهام، من حيث الجوهر،الى شخص، سحبته المخابرات من بلد آخر".

وقال ان موسكو "تتابع باهتمام سير الاحداث، كما سنواصل تقديم مختلف المساعدات لبوت، ولاقربائه ومحاميه.  ونعول على ان تناقش هذه القضية على مستويات اعلى" .

وتجدر الإشارة الى أن فكتور بوت رجل اعمال روسي ، غادر الاتحاد السوفيتي قبل انهياره، ويعتقد أنه يحمل جنسيات دول مختلفة. واقام بوت في السنوات الاخيرة في دولة الامارات العربية المتحدة، وأنشأ شركة لنقل البضائع الى دول العالم، الى ان القت عليه القبض السلطات التايلاندية في عملية مشتركة مع الاستخبارات الامريكية، وذلك في أحد فنادق العاصمة بانكوك في مارس/آذار عام 2008. وفي نوفمبر/تشرين الثاني 2010 ارسل رجل الاعمال الى الولايات المتحدة مخفورا.

ودحض بوت من البداية كافة الاتهامات الموجهة له بشأن المتاجرة بالسلاح والعلاقات مع الارهابيين.

وقد ادانت هيئة محلفين في محكمة نيويورك فكتور بوت بموجب 4 بنود: التآمر وبيع كميات كبيرة من السلاح، والتآمر بقصد قتل افراد القوات المسلحة الامريكية، واغتيال مسؤولين كبار، والدعم المادي لمنظمة ارهابية، وكذلك التآمر  بغية بيع صواريخ "ارض ـ جو". وينص كل من هذه البنود على عقوبة السجن 25 سنة، وحتى السجن المؤبد.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك