طهران تؤكد استعدادها للحوار رغم مضمون التقرير الاممي بشأن برنامجها النووي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571299/

أكدت وزارة الخارجية الإيرانية استعداد طهران للحوار بشأن برنامجها النووي حتى بعد نشر تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية يتهمها بتطوير العنصر العسكري في برنامجها النووي.

أكدت وزارة الخارجية الإيرانية استعداد طهران للحوار بشأن برنامجها النووي حتى بعد نشر تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية يتهمها بتطوير العنصر العسكري في برنامجها النووي.

قال رامين مهمانبرست الناطق باسم وزارة الخارجية الايرانية يوم الأربعاء 9 نوفمبر/تشرين الثاني إن ايران ما زالت مستعدة للتفاوض مع القوى الدولية الكبرى التي يساورها القلق من برنامجها النووي.

وتابع مهمانبرست: "نقول دائما اننا مستعدون للانخراط في مفاوضات ايجابية ومثمرة، ولكن كما ذكرنا مرارا هناك شروط لانجاح هذه المفاوضات على رأسها المساواة والاحترام المتبادل".

وكان الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد قد قال صباح الاربعاء، في اول رد فعل منه على مضمون التقرير الذي اصدرته الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوم الثلاثاء، إن بلاده لن تتراجع "قيد أنملة" عن برنامجها النووي وان الادعاءات القائلة إن ايران تسعى لامتلاك السلاح النووي انما الهدف منها خداع العالم.

ويشير التقرير الذي نشرته الوكالة الدولية للطاقة الذرية الى ان لديها معلومات تفيد بأن إيران أجرت تجارب واختبارات "ذات صلة بتطوير سلاح نووي".

محلل سياسي: التحرك ضد إيران يستهدف فرض السيطرة على خطوط نقل النفط من بحر قزوين

قال المحلل السياسي بيير عازار في اتصال هانفي مع قناة "روسيا اليوم" من بيروت ان التقرير الأخير بشأن إيران الذي نشرته الوكالة الدولية للطاقة الذرية لا يتضمن شيئا جديدا. وشدد على انه معروف للجميع ان إيران بعيدة جدا عن صنع قنبلة نووية.

واعتبر عازار ان السبب الحقيقي للتحرك ضد إيران هو سعي الولايات المتحدة لفرض سيطرتها على خطوط نقل الغاز من منطقة بحر قزوين.

واشار الى ان سياسة الولايات المتحدة في المنطقة تأتي في إطار استراتيجيتها لبناء عالم أحادي الجانب الامر الذي تعترض عليه روسيا والصين. وأعاد الى الأذهان ان الولايات المتحدة كانت صاحبة مشروع "الشرق الأوسط الكبير"، اما الآن فهي تطرح مشروع "الشرق الأوسط الجديد" الذي يستهدف تقسيم المنطقة، معتبرا ان التطورات الأخيرة في الدول العربية تأتي في هذا السياق. وأضاف ان فشل محالات تقسيم دول المنطقة، دفع ببعض القوى لتشجيع واشنطن على شن ضربة عسكرية ضد إيران.

من جانب آخر قال المحلل السياسي عبدالرحمن الجابري في حديث لقناة "روسيا اليوم" انه لا يعتقد بان قسما كبيرا من السيناريوهات المطروحة بشأن التعامل مع ايران يتوقف على موقف الدول الخليجية، خلافا لما يشير اليه عدد من المحللين العرب. واشار الى ان مثل هذه الفرضيات هي فرضيات الغرب. كما اعرب عن اعتقاده بان الولايات المتحدة غير جاهزة لعملية عسكرية ضد ايران.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك