"هوندا" تستعرض نسخة جديدة من الرجل الآلي يمكن الاستعانة به في الظروف التي تهدد حياة البشر

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571272/

قامت شركة "هوندا" الصناعية اليابانية بوضع نسخة جديدة من الرجل الآلي (الروبوت) الذي اطلق عليه اسم "آسيمو"  بحيث غدا بالامكان الاستعانة به أثناء العمل في ظروف تشكل خطرا على حياة البشر. أعلن ذلك مسؤولون في الشركة خلال استعراض الاختراع على الصحفيين.

قامت شركة "هوندا" الصناعية اليابانية بوضع نسخة جديدة من الرجل الآلي (الروبوت) الذي اطلق عليه اسم "آسيمو"  بحيث غدا بالامكان الاستعانة به أثناء العمل في ظروف تشكل خطرا على حياة البشر. أعلن ذلك مسؤولون في الشركة خلال استعراض الاختراع على الصحفيين.

ويشبه الروبوت رجل فضاء من حيث مظهره الخارجي، ويبلغ طول قامته 130 سم ويزن 49 كغ، أي أقل من النسخة السابقة بـ6 كيلوغرامات. وباستطاعته التحرك بسرعة تصل الى 9 كيلومترات في الساعة، ما يفوق سرعة سلفه بـ 3 كيلومترات في الساعة.

ومع ذلك بوسع الرجل الآلي الجديد القيام بحركات أكثر مما كان بامكان نسخته السابقة، اذ يمكن ان يتخذ اتجاهات سير مختلفة ويلتف في موقع واحد ويسير وظهره الى الأمام. كما انه يستطيع الحفاظ على التوازن وهو يمشي على سطح متأرجح .

وحسن المبتكرون اليابانيون الاجهزة الالكترونية التي بداخل الروبوت بغية تمكينه من الاستجابة للتعليمات الصوتية التي يحصل عليها ومن تجاوز العوائق التي تعترض طريقه بسرعة أكبر وفعالية أكثر. كما يستطيع هذا الرجل الآلي ان يميز بين أصوات بشر عدة. وعلاوة على ذلك، أولى واضعو الروبوت اهتماما خاصا ليدي الرجل الآلي اللتين يستطيع الروبوت بواسطتهما استخدام لغة الاشارة للتواصل مع البشر.

وقال متحدث باسم الشركة انه يمكن الاستعانة بالروبوت هذا في العمل في ظروف خطيرة جدا كتلك التي شهدتها محطة "فوكوشيما-1" النووية. كما افاد المسؤول بان شركة طوكيو للطاقة الكهربائية ("تيبكو") التي تمتلك  محطة "فوكوشيما-1" أبدت اهتمامها بالمبتكر الجديد. الا انها تنوي اختبار الروبوت بشكل دقيق قبل اشراكه في ازالة آثار الكارثة في المحطة النووية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية