مقتل رهائن اثناء عملية تحرير كنيسة "النجاة" ببغداد والقضاء على مقتحميها

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/57124/

أكدت الاجهزة الامنية العراقية أنها تمكنت مساء الأحد 31 اكتوبر/تشرين الاول من تحرير الرهائن الذين كانوا قد اختطفوا داخل كنيسة "سيدة النجاة" في العاصمة بغداد، على يد أفراد مجموعة مسلحة. وذكرت مصادر أمنية أن 37 شخصا على الاقل قتلوا في عملية تحرير الكنيسة الواقعة في حي الكرادة وسط بغداد. وأوضحت المصادر ان من بين القتلى 25 رهينة و7 من رجال الامن العراقيين الذين نفذوا عملية التحرير بالاضافة الى 5 مسلحين كانوا من بين منفذي عملية الاحتجاز.

أكدت الاجهزة الامنية العراقية أنها تمكنت مساء الأحد 31 اكتوبر/تشرين الاول من تحرير الرهائن الذين كانوا قد اختطفوا داخل كنيسة "سيدة النجاة" للسريان الكاثوليك في العاصمة بغداد، على يد أفراد مجموعة مسلحة اقتحمت الكنيسة وأخذت المصلين المتواجدين داخلها كرهائن، وذلك بعد مواجهات مع عناصر الشرطة.

وذكرت مصادر أمنية أن 37 شخصا على الاقل قتلوا في عملية تحرير الكنيسة الواقعة في حي الكرادة وسط بغداد. وأوضحت المصادر ان من بين القتلى 25 رهينة و7 من رجال الامن العراقيين الذين نفذوا عملية التحرير بالاضافة الى 5 مسلحين كانوا من بين منفذي عملية الاحتجاز.

واضافت المصادر ان نحو 100 شخص كانوا حاضرين في الكنيسة لحضور القداس المسائي.

هذا وأعلنت "دولة العراق الاسلامية" القريبة من تنظيم "القاعدة" مسؤوليتها عن الهجوم "على وكر نجس من أوكار الشرك التي طالما اتخذها نصارى العراق مقرا لمحاربة دين الاسلام."

ووجه التنظيم في بيان نقلته وكالة الانباء الفرنسية تهديدا الى الكنيسة القبطية المصرية وامهلها 48 ساعة للافراج عن مسلمات معتقلات داخل اديرة في مصر.

ويذكر انه في وقت سابق من يوم الاحد اقتحمت مجموعة مسلحة كنيسة "النجاة" في حي الكرادة بالعاصمة العراقية بغداد وقامت باحتجاز المصلين المتواجدين داخلها كرهائن، وذلك بعد مواجهات عنيفة خاضتها مع عناصر الشرطة.

وأكدت مصادر أمنية عراقية ان الشرطة طوقت المنطقة تماما بعدما تمكن 13 شخصا من الرهائن، بينهم طفلان، من الفرار إلى خارجها، دون أن يتمكن المسلحون من قتلهم.
وبحسب المصادر، فإن المواجهات بدأت بعد قيام المجموعة المكونة من 5 مسلحين بمهاجمة بورصة  للاوراق المالية ، واقعة في وسط العاصمة، مما اسفر عن مقتل اثنين من الحراس وجرح أربعة.
وبعد العملية، قام المسلحون بتفجير سيارات مفخخة كانت معدة مسبقا باستخدام أجهزة تحكم عن بعد، مما أدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى، وانسحبوا بعد اندلاع المواجهات مع الشرطة العراقية إلى الكنيسة وقاموا باحتجاز المصلين فيها الذين قدر عددهم باكثر من عشرين شخصا .
ونقلت قناة "البغدادية" العراقية ان المسلحين اتصلوا بها وهددوا بقتل الرهائن اذا لم يتم إطلاق سراح سجناء من تنظيم القاعدة في العراق ومصر.

المصدر : وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية