الرئيس التركي يحذر دمشق من استخدام الاكراد ضد بلاده

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571220/

حذر الرئيس التركي عبد الله غل سورية من استخدام المسلحين الأكراد ضد بلاده، موضحا أن انقرة نقلت لإيران دائما بأنها ليست ضد النظام السوري وانما تقف مع الشعب السوري.

 

حذر الرئيس التركي عبد الله غل سورية من استخدام المسلحين الأكراد ضد بلاده، موضحا أن انقرة نقلت لإيران دائما بأنها ليست ضد النظام السوري وانما تقف مع الشعب السوري.

ونقلت صحيفة "فايننشال تايمز" يوم الثلاثاء 8 نوفمبر/تشرين الثاني عن غل قوله ان "سورية استضافت في وقت سابق أعضاء من حزب العمال الكردستاني، الذي حظرته الولايات المتحدة والإتحاد الأوروبي وتركيا واعتبرته منظمة إرهابية"، مطالبا دمشق بـ "عدم القيام بذلك مرة أخرى".

واعرب الرئيس التركي عن توقعه بأن "سورية لن تدخل في لعبة خطيرة كهذه"، مضيفا في نفس الوقت :"على الرغم من أنني لا اعتقد أنها ستفعل ذلك، لكننا لا نزال نتابع عن كثب هذه المسألة".

وحمل حزب العمال الكردستاني السلاح ضد تركيا عام 1984، مما جعل انقرة وواشنطن والاتحاد الأوروبي تعتبره منظمة إرهابية.

كما تفاخر عبد الله غل خلال المقابلة بزيادة نفوذ بلاده في منطقة الشرق الأوسط مؤكدا ان "نجاح تركيا وخصوصا خلال العقد الماضي أعجب العالم العربي كدولة ديمقراطية علمانية ذات غالبية مسلمة تتمتع بسوق حرة، وجعله يتابعنا بشكل وثيق ويشكل تأثيرا غير مباشر لنا بالمنطقة".

خبير سابق لدى مجلس حقوق الانسان الدولي: الاستقرار في تركيا بالذات مرتبط بالاستقرار في سورية

هذا واعتبر الخبير المستقل لدى مجلس حقوق الانسان بالامم المتحدة سابقا جورج جبور في حديث لقناة "روسيا اليوم" من دمشق ان "العلاقات بين سورية وتركيا متوترة، لذا فان هذا الموقف التركي كان متوقعا ولكن ليس بهذه الطريقة التي صدر عنها. وبكل الاحوال، فان الاستقرار في تركيا بالذات مرتبط بالاستقرار في سورية".

كما اعرب جبور عن رأيه في عدم موافقة الجامعة العربية على عزم تركيا اقامة منطقة عازلة مع سورية لوجود فيها اعضاء متعاطفين مع دمشق.

رئيس قسم الشرق الأوسط في منظمة منشقو الانترنت: الاسد المصاب بجنون العظمة قام بخذلان واحباط جميع اصدقائه

بينما اعتبر رئيس قسم الشرق الأوسط في منظمة منشقو الانترنت عهد الهندي في حديث لـ"روسيا اليوم" من واشنطن ان "تركيا هي اكثر بلد اعطى فرص لنظام بشار الاسد لانقاذه حفاظا على علاقة الصداقة الطويلة، لكن بشار الاسد المصاب بجنون العظمة قام بخذلان واحباط جميع اصدقائه ومنهم الروس وحتى القطريين والاتراك".

واشار الهندي الى ان "تركيا تتحرك الآن بشكل جدي لان ما يجري حاليا في حمص غير مقبول بالمطلق فهناك مدفعية ثقيلة تقصف الاحياء السكنية".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية