روسيا تبعث محطة كونية اوتوماتيكية الى المريخ

الفضاء

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571165/

بعثت روسيا لاول مرة بعد 15 سنة، محطة كونية اوتوماتكية، "فوبوس غرونت"، الى المريخ. كما تتهيأ لبعثة الى احد توابع المشتري.

بعثت روسيا لاول مرة بعد 15 سنة، محطة كونية اوتوماتكية، "فوبوس غرونت"، الى المريخ.

وكانت وكالة الفضاء الفدرالية الروسية قد أعلنت في وقت سابق انه "ستجري عملية اطلاق صاروخ "زينيت ـ 2" مطور، يحمل المحطة الاوتوماتيكية "فوبوس غرونت"، الى القمر فوبوس، تابع المريخ، من مطار بايكونور الفضائي في الساعة 00.16 عند منتصف الليل من 8 إلى 9 نوفمبر/ تشرين الثاني" حسب توقيت موسكو.

واشارت الوكالة الى أن "البعثة، التي ستنفذ لاول مرة  وستستمر ما يقارب 3 سنوات، تستهدف بصورة رئيسية، نقل عينات من تربة القمر فوبوس، الى الارض. وتتمثل المهمة العلمية الاساسية لهذا المشروع الدولي، الذي تنفذه مجموعة من المؤسسات العلمية الروسية بمشاركة شركاء اجانب، في دراسة طيف واسع من القضايا، التي ترتبط بنشوء المنظومة الشمسية والكون عموما".

وفي حالة نجاح بعثة "فوبوس غرونت"، ستصل الى الارض نماذج من تربة فوبوس لدراستها فيما بعد في المختبرات، وستجرى جملة من البحوث بشأن فوبوس والمريخ والفضاء الكوني باساليب مباشرة. كما يستهدف المشروع عرض فعالية القرارات الفنية، التي اتخذت لدى تصميم المحطة الاتوماتيكية على قاعدة  حجرة عديدة الاغراض جديدة مشابهة. وستسخدم هذه القرارات مستقبلا لدى تنفيذ المشاريع القادمة لدارسة الكواكب والاجرام الصغيرة في المنظومة الشمسية، وحل المهمات التطبيقية والعلمية الاخرى.

وبالاضافة الى المهمة الرئيسية، نقل عينات التربة، ستنفذ المحطة جملة من البحوث والتجارب العلمية في مجال دراسة فوبوس وفضاء المريخ. وتتكون مجموعة الاجهزة العلمية من اكثر من 20 جهازا مختلفا.

وستبقى على سطح فوبوس المحطة المعمرة، التي ستواصل بالنظام الاوتوماتيكي دراسة تابع المريخ، ومراقبة مناخ "الكوكب الاحمر" ودراسة فضاء الكوكب.

وتشكل "فوبوس غرونت" البعثة الـ21 الى المريخ، التي نفذها الاتحاد السوفيتي وروسيا. وكانت البعثة السابقة "مارس 96"، التي جرت محاولة تنفيذها بواسطة صاروخ "بروتون ـ ك" في عام 1969، غير موفقة. ولم يصل الجهاز الفضائي بسبب عطل وحدة التسريع الى مسار التحليق، مما ادى الى فقدانه.

مسؤول روسي: روسيا تتهيأ لبعثة الى احد توابع المشتري

بدأت روسيا التحضيرات لبعثة فضائية الى احد توابع المشتري، وقد تنفذ بعد عام 2020. واعلن هذا امام الصحفيين 8 نوفمبر/ تشرين الثاني، ليف زيليوني، مدير معهد البحوث الفضائية، عضو اكاديمية العلوم الروسية، بمناسبة انطلاق بعثة كونية اخرى، "فوبوس غرونت" من مطار بايكونور الاربعاء، 9 نوفمبر.

واوضح زيليوني: "نعكف سوية مع مؤسسة لافتشينكو العلمية، حيث صممت وصنعت المحطة الكونية الاوتوماتيكية "فوبوس غرونت" على التهيوء لبعثة الى احد توابع المشتري". ولدى الاجابة عن سؤال وكالة ايتار ـ تاس، هل يدور الحديث حول القمر اوروبا، تابع المشتري؟، اشار زيليوني الى ان "اوروبا احد الخيارات، ولربما الى جانيميد، ومع ذلك لم يبت في الامر بعد". ولكنه لم يوضح هل ستنفذ روسيا هذا المشروع بمفردها، او بشراكة دولية.

وعلمت وكالة ايتار ـاس من القطاع الصاروخي الفضائي الروسي ايضا، انه جرت مفاوضاات خلال زيارة فلاديمير بوبوفكين، رئيس وكالة الفضاء الروسية مؤخرا الى  مطار كورو الفضائي في غويانا الفرنسية، مع جان جاك دوردين، رئيس وكالة الفضاء الاوروبية. وتم الاتفاق خلالها، حسب المعلومات المتوفرة، على مشاركة روسيا في بعثتين لوكالة الفضاء الاوروبية. احداهما الى القمر في الفترة 2018 ـ 2020، والثانية الى القمر اوروبا، تابع المشترى، الهام جد، عام 2020. ويحظى هذا القمر بالاهتمام، لانه تحت سطحه المغطى بالجليد، حسب المعلومات العلمية، محيط، لا يستبعد وجود حياة معينة فيه.

محطة "لونا غلوب" تدرس مناطق القمر القطبية

كما قال الاكاديمي زيليوني "سيجري  في عام 2015 اطلاق محطة كونية اوتوماتيكية، "لونا غلوب" الى القمر بواسطة صاروخ "زينيت"، وليس "كوسموس"، كما كان مقررا في السابق".

وقال زيليوني انه "ناقشنا في الاسبوع الاخير برنامجنا بشأن القمر، وتبين انه من الامثل اطلاق المشروع الوطني "لونا غلوب" المقرر في عام 2015، بواسطة صاروخ "زينيت". وكان من المقرر في السابق، ان يطلق "لونا غلوب" عام 2014. واختار الخبراء الروس في اكتوبر/تشرين الاول، 6 نقاط  لهبوط المحطة القمرية الروسية .

وستقوم المحطة الاوتوماتيكية "لونا غلوب" بدراسة المناطق القطبية في القمر، حيث سبق ان ثبت احتمال وجود احتياطي ملموس من المواد القابلة للتبخر، وبالتحديد الماء. وقال احد الخبراء ان هذه المحطات ستدرس مناطق "التندرا" القمرية، حيث قد تحوي التربة (3 ـ 5)% من الجليد المائي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم