وزير الخارجية الألماني يحذر من توجيه ضربة عسكرية الى ايران ويدعو لفرض عقوبات جديدة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571161/

حذر وزير الخارجية الألماني غيدو فيستيرفيله خلال حديث لقناة ARD التلفزيونية الألمانية في 8 نوفمبر/تشرين الثاني حذر طهران  من السعي الى امتلاك السلاح النووي وهدد السلطات الايرانية بتشديد  العقوبات وعارض في الوقت نفسه توجيه ضربة عسكرية الى ايران.

 

حذر وزير الخارجية الألماني غيدو فيستيرفيله خلال حديث لقناة ARD التلفزيونية الألمانية في 8 نوفمبر/تشرين الثاني حذر طهران من السعي الى امتلاك السلاح النووي وهدد السلطات الايرانية بتشديد  العقوبات.

واكد الوزير انه "في حال تأزيم الوضع وورود انباء حول استئناف ايران العمل على صنع السلاح النووي سنحضر رزمة جديدة من العقوبات. وفي الوقت نفسه عارض الوزير الألماني في حديث نشرته احدى الصحف المحلية بمدينة هامبورغ احتمال توجيه ضربة الى ايران. وقال "احذر من الاحتمال العسكري للقضية. فالاحاديث بهذا  الخصوص تجاوز اخطر سيناريوهات تطور الامور في المنطقة وتعمل على الارجح في تقوية مواقع القيادة الايرانية من اضعافها".

ويرى فيستيرفيله انه يجب تسوية المشكلة الذرية الايرانية بالتعاون مع روسيا والصين. لكن في حال لم توافقا على تشديد العقوبات ستضطر أوربا لاتخاذ الخطوات الضرورية بمفردها.

 هذا ومن المنتظر ان تنشر الوكالة الدولية للطاقة الذرية خلال الاسبوع الحالي تقريرا جديدا بشأن البرنامج النووي الايراني. وحسب مصادر غربية فان التقرير يضم معلومات محددة جديدة تشكك في الطابع السلمي لبرنامج ايران النووي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك