أفراد قوات الصاعقة الامريكية يطرحون فرضية جديدة لتصفية اسامة بن لادن

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571118/

أفادت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية يوم 7 نوفمبر/تشرين الثاني ان افراد قوات الصاعقة الامريكية طرحوا فرضية لهم  حول كيفية تنفيذ العملية الخاصة بتصفية  زعيم القاعدة اسامة بن لادن.

أفادت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية يوم 7 نوفمبر/تشرين الثاني ان افراد قوات الصاعقة الامريكية طرحوا فرضية لهم حول كيفية تنفيذ العملية الخاصة بتصفية  زعيم القاعدة اسامة بن لادن في باكستان. وجاء في كتاب بقلم تشاك بفافير القائد السابق لوحدة مشاة البحرية الامريكية تحت عنوان "القوات الخاصة، عملية ضد جيرونيمو" ، جاء ان زعيم القاعدة تم قتله في الدقائق الاولى بعد اطلاق العملية. فيما افادت الفرضية الرسمية انه قتل جراء عملية اطلاق نار طويلة. ويقول المشارك في تصفية بن لادن ان العملية نفذت بشكل دقيق، واطلقت خلالها 12 رصاصة فقط. ويؤكد الكتاب ان الارهابي رقم 1  تمت تصفيته بعد ان رفض التسليم.

وجاء في الكتاب ان قائد وحدة مشاة البحرية ابلغ القيادة هاتفيا عن تصفية بن لادن. وأكد افراد قوات الصاعقة ان احدا لم ينطق في الهاتف لفظ "من اجل الرب ومن اجل البلاد ، جيرونيمو". الذي طاف فيما بعد بالعالم كله.

ويقول افراد قوات الصاعقة ان دور الرئيس الامريكي باراك أوباما في العملية  هو دور مبالغ. ويقال ان اوباما  اختتم  لعبة الجولف قبل اطلاق العملية ب 20 دقيقة، ثم اتجه نحو البيت الابيض. اما وسائل الاعلام  فنشرت فيما بعد صورا فوتوغرافية تبين كيف تابعت الادارة الامريكية سير العملية.

وبحسب قول الكاتب فان اوباما كان يتجنب المشاركة في إعداد العملية كيلا يتعرض للنقد في حال فشلها. لكن بعد ان تأكد من موت الارهابي رقم 1 ابلغ الرئيس العالم كله  بان العملية توجت بنجاح تام، الامر الذي  نزع ، من وجهة نظر افراد مشاة البحرية، القسم الاكبر من المعلومات المكتشفة عن جدواها.

يذكر ان افراد مشاة البحرية قرروا طرح فرضيتهم لما حدث  لاستغرابهم من مضمون الفرضية الرسمية. كما يذكر ان بيع الكتاب سيبدأ في الولايات المتحدة  في الاسبوع الجاري.

المصدر: وكالة "انترفاكس" الروسية للانباء.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك