مفتشون دوليون: مخزونات ليبيا من المواد الكيماوية التي تستخدم لصنع الأسلحة لم تمس

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570867/

أعلن مفتشون دوليون أن مخزونات ليبيا من خردل الكبريت والمواد الكيماوية التي تستخدم لصنع الأسلحة لم تمس ولم تتعرض للسرقة خلال الانتفاضة التي أطاحت بحكم معمر القذافي.

 

أعلن مفتشون دوليون أن مخزونات ليبيا من خردل الكبريت والمواد الكيماوية التي تستخدم لصنع الأسلحة لم تمس ولم تتعرض للسرقة خلال الانتفاضة التي أطاحت بحكم معمر القذافي.

وأضاف المفتشون يوم الجمعة 4 نوفمبر/تشرين الثاني أن تدمير المواد سيستأنف في أسرع وقت ممكن.

لكن منظمة حظر الأسلحة الكيماوية أعلنت أن السلطات الليبية أخطرتها في 1  نوفمبر/تشرين الثاني بأنه تم العثور على مخزونات إضافية لما يعتقد أنها أسلحة كيماوية وأن ليبيا ستصدر إعلانا جديدا عن مخزونها قريبا.

وقالت المنظمة إن فريقا من مفتشيها وجد أن المخزون الكامل لخردل الكبريت والمكونات التي تستخدم في صنع أسلحة كيماوية غير منقوص في مستودع الرواغة في جنوب شرق ليبيا.

أضافت المنظمة أن "المفتشين عادوا (إلى ليبيا) بناء على دعوة من الحكومة الليبية الجديدة وبتعاون كامل منها" وأضافت أنهم سيعودون لإتمام عملية تدمير المواد بمجرد تشغيل المنشأة مرة أخرى.

وقالت "ستواصل منظمة حظر الأسلحة الكيماوية العمل مع السلطات الليبية للتحقق من أي مخزونات أعلن عنها حديثا وتدميرها".

ويشار في هذا السياق إلى أنه بعد انضمام ليبيا إلى اتفاقية حظر الأسلحة الكيماوية عام 2004 تعين عليها أن تعلن عن جميع ما لديها من المواد التي تستخدم في صنع الأسلحة الكيماوية والموافقة على تدميرها.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية