فضيحة جنسية تمنع المغني برلسكوني عن التعبير عن "الحب الحقيقي"

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570861/

عرفه الإيطاليون سياسياً لامعاً ورجل أعمال بارزا، نجح دوماً بتسليط الأضواء على شخصه كإيطالي مشاكس. لكنه لم يكتف بكل ذلك ليقرر ان يجرب حظه في عالم الفن وإصدار ألبوم غنائي، أملاً بدخول هذا العالم من أوسع أبوابه.. إنه رئيس الوزراء الإيطالي الأكثر إثارة للجدل سيلفيو برلسكوني، الذي دفعته فضيحة جنسية لتأجيل إطلاق ألبومه.

عرفه الإيطاليون سياسياً لامعاً ورجل أعمال بارزا، نجح دوماً بتسليط الأضواء على شخصه كإيطالي مشاكس. لكنه لم يكتف بكل ذلك ليقرر ان يجرب حظه في عالم الفن وإصدار ألبوم غنائي، أملاً بدخول هذا العالم من أوسع أبوابه.. إنه رئيس الوزراء الإيطالي الأكثر إثارة للجدل سيلفيو برلسكوني.

وقد سجل برلسكوني ألبومه هذا بالتعاون مع المغنية الإيطالية ماريانو آبيكيللا، وأطلق عليه اسم "الحب الحقيقي". لكن الأزمة الاقتصادية التي تعانيها إيطاليا، بالإضافة الى فضيحة الرجل بممارسة الجنس مع القاصر المغربية روبي، التي (الفضيحة) تلاحق الرجل باستمرار، دفعته لتأجيل إطلاق "حبه الحقيقي" للعلن.

وتواجه إيطاليا أزمة مالية خانقة اذ تحتل المركز الثالث بين دول الاتحاد الأوروبي من حيث الديون المتراكمة التي تزيد عن ترليون ونصف الترليون دولار أمريكي، مما دفع ببعض الخبراء الى وضع إيطاليا الى جانب اليونان، وترجيح انهيارها كدولة.

والجدير بالذكر ان هذا الألبوم ليس أول إبداعات سيلفيو برلسكوني، اذ سبق وان أصدر ألبوماً مع المغنية نفسها في عام 2003، لكنه لم يلق نجاحاً كبيراً، اذ بيعت 20 ألف نسخة منه فقط. لكن ما يميز "حب برلسكوني الحقيقي" هو انه يحتوي على 11 أغنية كتب كلماتها رئيس الوزراء الإيطالي نفسه.

وكانت وسائل إعلام عديدة قد أشارت مراراً الى ان برلسكوني غالباً ما يصدح بصوته ويطلق له العنان في جلسات خاصة، يحضرها سياسيون كبار بحسب وصف صحيفة "دايلي ميل".

من جانبها أشار عدد من وسائل الإعلام المحلية الى ان أحد أسباب تأجيل إصدار الألبوم يعود الى رغبة برلسكوني بتعديل بعض الكلمات في عدد من الأغاني، علاوة على انشغال الرجل بقضايا رفعت ضده. هذا ومن المتوقع ان يطلق سيلفيو برلسكوني ألبومه المنتظر في 22 من الشهر الجاري، ربماً املاً بأن يسمعُ صوته في رسالة حب لشعبه.

المصدر: "القدس العربي" بتصرف "روسيا اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية