الخارجية الصينية: الصين تعارض نية اية دولة في الشرق الاوسط لانتاج الاسلحة النووية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570839/

قال هونغ لي المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية يوم الجمعة 4 نوفمبر/تشرين الثاني ان الصين تعارض نية اية دولة في الشرق الاوسط بما فيها ايران لانتاج الاسلحة النووية.

قال هونغ لي المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية يوم الجمعة 4 نوفمبر/تشرين الثاني ان الصين تعارض نية اية دولة في الشرق الاوسط بما فيها ايران لانتاج الاسلحة النووية. جاء هذا التصريح عشية  صدور تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول القضية النووية الايرانية، الذي يتوقع ان يحتوي على كمية كبيرة من المعطيات، التي قدمتها الولايات المتحدة، حول انتهاكات طهران لمعاييرعدم الانتشار النووي.  وسبق ان ذكرت وسائل الاعلام ان روسيا والصين ناشدتا قادة الوكالة الدولية للطاقة الذرية بعدم ادراج هذه المعطيات في التقرير لتفادي تفاقم الوضع حول ايران.

واشار هونغ لي الى ان الصين تعارض انتشار الاسلحة النووية ولا تدعم نية اية دولة في الشرق الاوسط لصنع الاسلحة النووية، مضيفا ان ايران تتحمل إلتزاماتها بصفتها عضوا في معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية.

وقال الدبلوماسي الصيني ان الصين تدعم في نفس الوقت  حل القضية النووية الايرانية بالوسائل السلمية وبدون استخدام القوة او التهديد.

وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ان على المنظمات الدولية التمسك بنهج موضوعي تجاه ايران، وعلى الجانب الايراني بدوره ان يتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

واضاف هونغ لي ان الصين تعتزم لعب دور بناء في حل القضية النووية الايرانية وستحافظ على موقفها المسؤول تجاه آليات عدم انتشار الاسلحة النووية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك