عرس في الجولان.. فرحة ممزوجة بالألم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570817/

يعتبر الزواج مناسبة سعيدة تفرح القلوب، إلا أن لهذه المناسبة في الجولان مذاق آخر بحكم الوضع الاستثنائي لتلك الأراضي، بخاصة اذا كان أحد الزوجين من الجولان والآخر من دمشق.

يعتبر الزواج مناسبة سعيدة تفرح القلوب، إلا أن لهذه المناسبة في الجولان مذاق آخر بحكم الوضع الاستثنائي لتلك الأراضي، بخاصة اذا كان أحد الزوجين من الجولان والآخر من دمشق.

 حيث تعرف منجد من مجدل شمس في الجولان على عروسه ميادة من سورية أثناء دراستهما في جامعة دمشق قبل 9 سنوات ليجتمع شملهما بوساطة دولية،  لتتخطى اليوم الحدود السياسية تماما كعشرات الفتيات والشبان الذين عبروا هذه الحدود من قبل، وليبقى حلم اللقاء قائما رغم كل الحواجز.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)