حريق يدمر مقر صحيفة فرنسية ساخرة بعد تسمية النبي محمد رئيس تحرير عدد خاص لها

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570686/

شب حريق الليلة الماضية في مكتب صحيفة "تشارلي إيبدو" الفرنسية الساخرة بسبب تسميتها النبي محمد (ص) رئيس تحرير عددها الخاص الصادر يوم الأربعاء تحت عنوان "شريعة إيبدو". ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر أمني أن الحريق "دمر كل شيء" في مقر الصحيفة.

 

شب حريق الليلة الماضية في مكتب صحيفة "تشارلي إيبدو" الفرنسية الساخرة بسبب تسميتها النبي محمد (ص) رئيس تحرير عددها الخاص الصادر يوم الأربعاء تحت عنوان "شريعة إيبدو".

ويذكر في هذا السياق أن الصحيفة سبق لها أن أثارت زوبعة إعلامية ودبلوماسية عندما أعادت نشر في عام 2006 رسومات مسيئة للنبي محمد (ص) كانت نشرتها صحيفة "يولاندس بوستن" الدنماركية في سبتمبر/أيلول 2005. وكانت النتيجة خروج الآلاف من المسلمين، لاسيما الإسلاميين، في عدة دول إسلامية للتنديد بالرسوم.

 وأول رد فعل كان عنيفا، حيث شب حريق متعمد في مقر الصحيفة ليل الثلاثاء /الأربعاء و"دمر كل شيء"، بحسب طبيب الطوارئ باتريك بيلو، الذي أدلى بتصريح لوكالة الصحافة الفرنسية.

في الوقت ذاته، كشف مدير الصحيفة تلقي الصحيفة الساخرة "الكثير من رسائل الاحتجاج والتهديد والشتائم" على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة "تويتر".

ولم يستبعد وزير الداخلية الفرنسي كلود غيان تورط إسلاميين متطرفين في إحراق مقر صحيفة "شارلي ايبدو"، واصفا هذا العمل لأنه "الاعتداء".

من جهته أدان محمد موساوي رئيس المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية إحراق مقر "تشاربي إيبدو"، قائلا إنه "حريق إجرامي". أما مسجد باريس الكبير بقيادة دليل بوبكر، فقد أدان في بيان "عملا لا يتناسب مع مبادئ الحرية والاحترام والسلم التي تدافع عنها" هذه المؤسسة الدينية.

المصدر: "فرانس 24" + وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك