هواتف نقالة وكمبيوترات لاب توب تتحول الى التوقيت الشتوي رغم أمر الرئيس الروسي بالغائه

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570385/

في روسيا تحولت اليوم 30 اكتوبر/تشرين الاول بعض الهواتف النقالة وكمبيوترات لاب توب والأجهزة المنزلية الى التوقيت الشتوي (وتأخرت بساعة واحدة) بشكل اتوماتيكي ، بالرغم من ان السلطات الروسية الغت رسميا هذا التوقيت. وأسفر الامر عن تأخر الكثير من المواطنين الروس الى العمل او المواعيد الأخرى.

في روسيا تحولت اليوم 30 اكتوبر/تشرين الاول بعض الهواتف النقالة وكمبيوترات لاب توب والأجهزة المنزلية الى التوقيت الشتوي (وتأخرت بساعة واحدة) بشكل اتوماتيكي ، بالرغم من ان السلطات الروسية الغت رسميا هذا التوقيت. وأسفر الامر عن تأخر الكثير من المواطنين الروس الى العمل او المواعيد الأخرى.

وكان الرئيس الروسي دميتري مدفيديف أعلن يوم 8 فبراير/شباط االماضي الغاء التحول الى التوقيت الشتوي في نهاية  أكتوبر/تشرين الاول (وهو أمر قد تعود عليه المواطنون)، موضحا ان ضرورة ذلك تعود الى اصابة البعض بالتوتر والامراض من جراء عدم تقبل اجسامهم عملية الانتقال مرتين في السنة من نظام توقيت الى اخر من.

وقال الرئيس آنذاك "اننا لن نتحول الى التوقيت الشتوي ونشعر بعدم الراحة مرة أخرى اذ ان التحول الى التوقيت الصيفي يعني دائما تقليل الوقت المخصص للنوم بساعة واحدة. ولكن بعد ذلك لن نشهد اضطرابات". وأشار مدفيديف الى ان المواطنين أنفسهم طلبوا منه أكثر من مرة الغاء نظام التوقيتين الشتوي والصيفي في البلاد واعتماد نظام واحد على الدوام هو التوقيت الصيفي .

وأصبح هذا الموضوع( خطأ الكمبيوترات في الانتقال اوتوماتيكيا الى التوقيت الشتوي)  احد أهم المواضيع التي يناقشها المدونون على شبكات التواصل الاجتماعي اليوم، حيث انقسمت الآراء حول المسألة. واعترف البعض بأنهم تمكنوا صباح اليوم من أخذ القسط الكافي من النوم، بينما شكا البعض الآخر من أنهم تأخروا بسبب تحول الاجهزة اوتوماتيكيا الى التوقيت الشتوي.

هذا وساد بين الكثير من المواطنين القلق بخصوص ما اذا اصاب هذا الخطأ الفني كمبيوترات محطات القطار  والمطارات وما اذا سبب التحول(غير الرسمي)  الى التوقيت الشتوي في تأخر المسافرين .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية