البرلمان الايراني ينوي استجواب الرئيس احمدي نجاد

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570382/

ينوي البرلمان الايراني استدعاء رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد لاستجوابه بسبب الفضيحة المتعلقة بموضوع تورط وزير الاقتصاد الايراني شمس الدين حسيني المقرب للرئيس في مخالفات مالية، وكذلك بسبب السياسات الداخلية والخارجية للرئيس الايراني.

ينوي البرلمان الايراني استدعاء رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد لاستجوابه بسبب الفضيحة المتعلقة بموضوع تورط وزير الاقتصاد الايراني شمس الدين حسيني في مخالفات مالية، وكذلك بسبب السياسات الداخلية والخارجية للرئيس الايراني.

وقد وقع 73 نائبا من اصل اعضاء البرلمان الـ 290 عريضة يطلبون فيها استجواب الرئيس احمدي نجاد. وتمت احالة هذه العريضة الى رئيس البرلمان محمد رضا باهنر يوم الاحد 30 اكتوبر/تشرين الاول.

هذا وكان البرلمان الايراني قد اعتبر شمس الدين حسيني الذي يعد احد مقربي احمدي نجاد وعددا من المسؤولين الآخرين الرفيعي المستوى متورطين في عملية احتيال كبيرة في القطاع المصرفي بمبلغ 2.6 مليار دولار.

وكان البرلمان والقوى السياسية المحافظة والقيادة الروحية الايرانية قد المحت غير مرة في وقت سابق الى عدم رضاها عن بعض قرارات ومراسيم الرئيس محمود احمدي نجاد. فقد وجه 12 برلمانيا في فبراير/شباط الماضي رسالة الى لجنة خاصة في البرلمان اتهموا فيها رئيس الجمهورية بانتهاكات كثيرة لدستور البلاد وكانوا يريدون محاسبته. كما وقع حوالي 90 نائبا في شهر مايو/ايار الماضي عريضة طالبوا فيها احمدي نجاد بان يرفع تقريرا حول الوضع في البلاد، وكانت تهمهم قبل كل شيء المسائل المتعلقة بخلافات احمدي نجاد المفترضة مع المرشد الروحي الايراني اية الله علي خامنئي وبتمويل بعض المشاريع الاقتصادية من خزانة الدولة. ولم يتم استدعاء الرئيس للاستجواب آنذاك، لان بعض النواب سحبوا تواقيعهم من العريضة.

والجدير بالذكر ان استدعاء الرئيس الى البرلمان لاستجوابه يتطلب ان يوقع على الطلب بذلك ما لا يقل عن ربع اعضاء البرلمان.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك