موديز تخفض تصنيفها الائتماني للمصارف الروسية

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570359/

خفضت وكالة "موديز" للتصنيف الائتماني تصنيفها للمصارف الروسية من درجة مستقر إلى سلبي، ويحذر خبراء وكالة "موديز" من إحتمال أن تشهد المصارف الروسية تأثيرات سلبية في غضون الاشهر الثمانية عشر المقبلة تتمثل في انخفاض حجم السيولة وتباطؤ مستوى الإقراض وإمكانيةِ أن تعاني البنوك ضغطا على نوعية أصولها.

خفضت وكالة "موديز" للتصنيف الائتماني تصنيفها للمصارف الروسية من درجة مستقر إلى سلبي، ويحذر خبراء وكالة "موديز" من إحتمال أن تشهد المصارف الروسية تأثيرات سلبية في غضون الاشهر الثمانية عشر المقبلة تتمثل في انخفاض حجم السيولة وتباطؤ مستوى الإقراض وإمكانيةِ أن تعاني البنوك ضغطا على نوعية أصولها.فيما ثمةُ من يشك في صحة هذه التقديرات، نظرا لوقوع الصيرفة الروسية في اداء افضل من نظيراتها في الاقتصادات المتقدمة.

وتتوقع "موديز" تباطىء النمو الإقتصادي الروسي من 3.8% الى 2.8% هذا العام ، كونه يعتمد على أسعار النفط ، وبالتالي على حجم الطلب العالمي على هذا الخام، الامر الذي لن يمر دون أن ينعكس على بيئة العملية المصرفية في البلاد، بالإضافة لإنعكاسات أزمة الديون السيادية الأوربية على قطاع المصارف، وتفشي عدوى أزمة السيولة النقدية المصرفية، والتي ستتسبب بخسائر مرهقة للمصارف العالمية.

ويرجح الخبراء أن تواصل السلطات الروسية توفير الدعم اللازم للقطاع المصرفي مما سيجنبه أزمة 2008 المالية، والخروج من دوامة التشكيك التي اكد بعض المحللين الإقتصاديين عدم وجود أساس لها.

ويمكنكم متابعة المزيد في التقرير المرفق

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم