إنتاج شركات صناعة السيارات ...إزدهار وإنحسار

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570352/

شهدت بعض شركات إنتاج السيارات العالمية على غرار شركتي "هيونداي" و"كيا موتورز" الكوريتين الجنوبيتي إزدهاراً كبيراً في أوربا خلال الفترة الحالية رغم الوضع الإقتصادي العالمي المتدهور وتفاقم أزمة الديون السيادية الأوربية، وفي الجانب الآخر تتواصل معاناة بعض الشركات الأوربية العملاقة منها "بيجو سيتروين" الفرنسية، "داسيا" الرومانية و"فيات" الإيطالية.

شهدت بعض شركات إنتاج السيارات العالمية على غرار شركتي "هيونداي" و"كيا موتورز" الكوريتين الجنوبيتي إزدهاراً كبيراً في أوربا خلال الفترة الحالية رغم الوضع الإقتصادي العالمي المتدهور وتفاقم أزمة الديون السيادية الأوربية، وفي الجانب الآخر تتواصل معاناة بعض الشركات الأوربية العملاقة منها "بيجو سيتروين" الفرنسية، "داسيا" الرومانية و"فيات" الإيطالية.

و أوضح إيفان هوداك الأمين العام لرابطة مصنعي السيارات الأوروبية  بأن هيونداي وكيا تشهدان ارتفاعاً في إنتاجهما بأوربا، وذلك بفضل إتباعهما إستراتيجية ممتازة في التسويق ومراعتهما للذوق الأوروبي، بالإضافة لتوفير الضمانات.

 وترجح التوقعات الإقتصادية أن مبيعات "هيونداي" ستصل الى 240 ألف سيارة العام الحالي، وأن الشركة تتوسع في أوربا بشكل لافت، وتزيد من عدد موظفيها بشكل عام.

وأفتتحت "كيا موتورز" التابع لمجموعة هيونداي الكورية الحنوبية مصنعاً جديدا في سلوفاكيا ووفرت 1000 فرصة عمل جديدة.

وفي الوقت ذاته وعلى الجانب الاخر من المشهد تعاني شركات أوربية كبرى من تداعيات الأزمة الإقتصادية الأوربية الخانقة، فقد أعلنت مجموعة "بيجو سيتروين" الفرنسية عن تسريح 6000 موظف في أنحاء أوربا لتوفير 800 مليون يورو.

و صرحت شركة "داسيا" الرومانية التابعة لشركة "رينو" الفرنسية عن إنخفاض مبيعاتها لأكثر من 21% في السوق الفرنسية.

وقد صرح سيرجيو ماركيوني رئيس شركة "فيات" الإيطالية بأن عمل الشركة يبدو مستحيلاً في إيطاليا في ظل الظروف الإقتصادية التي تمر بها البلاد، بعد تعرض الشركة الإيطالية لضربة موجعة تمثلت بتخيفض وكالة "فيتش" لتصنيفها الائتماني بسبب المخاطر التي ينطوي عليه الوضع الائتماني للشركة و أزمة البلاد الحالية.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك