سرايا القدس وفصائل فلسطينية تتوعد برد حاسم على الغارة الاسرائيلية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570282/

توعدت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي بالرد على مقتل 6 من عناصرها، بينهم قائد ميداني، نتيجة الغارة الإسرائيلية على رفح جنوب قطاع غزة يوم السبت 29 اكتوبر/تشرين الاول.

 

توعدت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي بالرد على مقتل 6 من عناصرها ،بينهم قائد ميداني، نتيجة الغارة الإسرائيلية على رفح جنوب قطاع غزة يوم السبت 29 اكتوبر/تشرين الاول.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن أبو أحمد الناطق باسم سرايا القدس تأكيده ان "الرد قادم خلال ساعات او ايام قليلة على هذه الجريمة الكبيرة باستهداف قادتنا وكوادرنا"، معتبرا الغارة الإسرائيلية "جريمة كبرى يحاول العدو من خلالها خرق التهدئة وخلط الاوراق للتملص من تنفيذ الشق الثاني من صفقة تبادل الاسرى".

واوضح ابو احمد ان احد "الشهداء هو القائد احمد الشيخ خليل في الاربعينات من عمره" وهو "قائد من الطراز الاول في سرايا القدس وشقيق ثلاثة شهداء قادة والعدو سيدفع الثمن باهظا".

بدورها توعدت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس بالرد.

وقال ابو عبيدة المتحدث باسم الكتائب ان "الاحتلال يتحمل كامل المسؤولية عن جريمة رفح النكراء" وتابع ان "فصائل المقاومة لن تفرط بدماء شهدائها وسنتشاور في طبيعة الرد".

وحملت حركة حماس إسرائيل المسؤولية الكاملة عن التداعيات المترتبة على اغتيال خمسة من كوادر سرايا القدس جنوب قطاع غزة.

ونقلت وكالة "يونايتد برس" عن المتحدث باسم حماس سامي أبو زهري قوله ان "الجريمة الإسرائيلية التي استهدفت مجموعة من كوادر وأبناء سرايا القدس تصعيد خطير، وتأتي في سياق استمرار العدوان على شعبنا".

واعتبر أن هذا القصف محاولة لتعكير أجواء الاحتفالات الفلسطينية بالأسرى المحررين في صفقة التبادل ومحاولة تنغيص هذه الفرحة.

وأضاف أن القصف يعكس حالة الغيظ الإسرائيلي من حجم الحفاوة التي استقبل بها الأسرى المحررون، مشددا على أن هذا"القصف لن يكسر إرادة شعبنا ومعنوياته".

هذا، ودعت الوية الناصر صلاح الدين، الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية، في  كافة فصائل المقاومة للرد على "هذه الجريمة النكراء" مؤكدة "جاهزية المقاومة لصد اي عدوان صهيوني محتمل او تصعيد على الارض".

من جهته، طالب الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة السبت بوقف التصعيد الإسرائيلي على قطاع غزة، داعيا إلى "عدم إعطاء فرصة لاستغلال الوضع وإعادة الحرب على قطاع غزة وتشديد الحصار عليه".

وكانت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" قد افادت نقلا عن مصادر طبية فلسطينية قولها بأن 6 اشخاص قتلوا واصيب عدد آخر في انفجار وقع يوم السبت 29 اكتوبر/تشرين الاول في موقع تدريب تابع لـ "سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة "الجهاد الاسلامي" الفلسطينية بمنطقة رفح جنوب قطاع غزة.

واكد مصدر عسكري اسرائيلي انه تم توجيه ضربة وقائية استهدفت معسكرا لـ "سرايا القدس"، مشيرا الى ان هذه المجموعة كانت تستعد لشن هجوم ضد اسرائيل.

يذكر ان المسؤولين الاسرائيليين يحملون حركة "الجهاد الاسلامي" المسؤولية عن عمليات اطلاق صواريخ من قطاع غزة على الاراضي الاسرائيلية في الاونة الاخيرة.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية