مقتل 13 جنديا امريكيا في تفجير سيارة مفخخة بكابول وطالبان تتبنى الهجوم

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570264/

قتل 13 جنديا امريكيا في هجوم على قافلة سيارات عسكرية في كابول يوم 29 اكتوبر/تشرين الاول. وقالت مصادر امنية افغانية ان انتحاريا كان يقود سيارة مفخخة هاجم القافلة التابعة لحلف الناتو في طريقها الى مركز التدريب الواقع جنوبي كابول. ومن بين القتلى كذلك شرطي افغاني و3 مدنيين. وأعلنت "طالبان" مسؤوليتها عن الهجوم.

اكدت وزارة الدفاع الامريكية مقتل 13 من الجنود الامريكان في هجوم على قافلة سيارات عسكرية في كابول يوم السبت 29 اكتوبر/تشرين الاول.

من جانبها قالت مصادر في وزارة الداخلية الافغانية ان انتحاريا كان يقود سيارة مفخخة هاجم القافلة التابعة لحلف الناتو في طريقها الى مركز التدريب الواقع جنوبي العاصمة الافغانية.

واكد المتحدث باسم الوزارة ان من بين القتلى شرطيا افغانيا و3 مدنيين، كما اسفر الهجوم عن اصابة عدد من المارة. وقامت مروحيتان عسكريتان بنقل الجرحى الى المستشفيات.

وأكد شهود عيان وقوع انفجار كبير جراء اصطدام سيارة من طراز "تويوتا" بحافلة عسكرية امريكية. وتصاعدت سحب الدخان الاسود من مكان الحادث الذي وقع في منطقة "دار الامان".

وقد فرضت الشرطة الافغانية طوقا امنيا على المنطقة التي تقع على مقربة من السفارة الروسية في كابول. ولم ترد معلومات عن وقوع اصابات بصفوف موظفي السفارة.

هذا وقد أعلنت حركة "طالبان" مسؤوليتها عن الهجوم. وأكد المتحدث باسم الحركة في اتصال هاتفي مع "فرانس برس" من مكان مجهول ان "الهجوم على حافلة تابعة للقوات الاجنبية في منطقة دار الامان بكابول نفذه مقاتل من عناصر طالبان".

وفي تطور امني آخر فجرت فتاة افغانية نفسها عند مدخل مقر جهاز الاستخبارات المحلي بمدينة اسد آباد المركز الاداري لولاية كونار. وقالت مصادر في الشرطة المحلية ان الانتحارية فتاة في الـ15 من عمرها. وادى الهجوم الى اصابة اثنين من الحراس بجروح.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك