ديمنتييفا تفاجئ العالم من الدوحة بقرار اعتزالها

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/57025/

اعلنت البطلة الأولمبية الروسية يلينا ديمنتييفا يوم الجمعة 29 اكتوبر/تشرين الأول عن قرارها باعتزال لعبة التنس، وذلك عقب خسارتها أمام الإيطالية فرنشيسكا سكيافوني المصنفة رابعة، في بطولة سوني إريكسون - الدوحة 2010، بطولة الماسترز الختامية للاعبات التنس المحترفات.

اعلنت البطلة الأولمبية الروسية يلينا ديمنتييفا يوم الجمعة 29 اكتوبر/تشرين الأول عن قرارها باعتزال لعبة التنس، وذلك عقب خسارتها أمام الإيطالية فرنشيسكا سكيافوني المصنفة رابعة، في بطولة  الماسترز الختامية للاعبات التنس المحترفات سوني إريكسون - الدوحة 2010، بمجموعتين نظيفتين، بواقع: (4-6) و (2-6)، في ختام مباريات المجموعة البنية للبطولة المقامة في مجمع خليفة الدولي.

وقد فاجأت ديمنتييفا (29 عاماً) المصنفة التاسعة عالمياً، فور انتهاء اللقاء، وبعد تسلمها درعاً تكريمية من ناصر بن غانم الخليفي رئيس الاتحاد القطري للتنس واللجنة العليا المنظمة لبطولة، فاجأت الحشد الكبير في الملعب وعلى الشاشة الصغيرة بإعلان اعتزالها لعبة التنس، بالقول:" هذه السنة مميزة لي لأنها ستكون الأخيرة"، وأضافت "ستكون هذه البطولة الأخيرة لي، شكراً لكل الأشخاص الذين عملت معهم لهذا الوقت الطويل (12 عاماً)".

وأعلنت ديمنتييفا عن قرارها على مرأى من اللاعبات المشاركات في البطولة اللواتي وقفن وسط الملعب ولم تستطعن حبس دموعهن، شأن والدة الروسية التي كانت ترافقها في كل البطولات وبدت شديدة التأثر، فيما حافظت ديمنتييفا على رباطة جأشها وأبقت على ابتسامتها الجميلة وهدوئها الراقي بشكل لافت.

وختمت ديمنتييفا كلمتها قائلة: "الأمر عاطفي جداً، سأشتاق لكم".

وكانت هذه المشاركة العاشرة لديمنتييفا، في بطولة الماسترز الختامية للاعبات التنس المحترفات، وهي بدأت مسيرتها الاحترافية في عام 1998، وحصدت خلالها 16 لقباً في الفردي، وأبرز هذه الألقاب ذهبية أولمبياد بكين عام 2008، اضافة الى 6 ألقاب في الزوجي، كما فازت بفضية أولمبياد سيدني 2000.

ولكن خزائن ديمنتييفا التي وصلت المركز الرابع في التصنيف العالمي في عام 2008، يقيت خالية من ألقاب البطولات الأربع الكبرى، حيث وصلت الى نهائي بطولتي الولايات المتحدة وفرنسا عام 2004، كما وصلت الدور نصف النهائي ثلاث مرات، في ويمبلدون 2008 و2009 وأستراليا 2009.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
دوري أبطال اوروبا