ساركوزي: قبول اليونان في منطقة اليورو كان خطوة خاطئة

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570192/

أخطأنا بقبول اليونان الى منطقة اليورو عام 2001  لأن الإقتصاد اليوناني لم يكن مستعدا لذلك. هذا ما اكده الرئيس الفرنسي نيقولا ساركوزي في حديث لتلفزيوني "ت ف-1" و"فرانس-1"  في 27 أكتوبر/تشرين الأول.

أخطأنا بقبول اليونان الى منطقة اليورو عام 2001  لأن الإقتصاد اليوناني لم يكن مستعدا لذلك. هذا ما اكده الرئيس الفرنسي نيقولا ساركوزي في حديث لتلفزيوني "ت ف-1" و"فرانس-1"  في 27 أكتوبر/تشرين الأول.

وقال ساركوزي "لم نكن والسيدة ميركل في السلطة  عند اتخاذ القرار حول قبول اليونان في منطقة اليورو. وارى ان تلك الخطوة كانت خاطئة".

وحسب قوله فان "السلطات اليونانية قدمت قبل الانضمام الى العملة الأوربية الموحدة، معلومات كاذبة عن حالة اقتصاد البلاد الذي لم يكن مستعدا للدخول الى منطقة اليورو. ولاحظ نضطر في الاشهر الاخيرة ان ندفع ثمن ذلك القرار المتخذ عام 2001".

ومع ذلك اشار الرئيس الفرنسي الى الاهمية التاريخية لقرارات قمة الاتحاد الاوروبي في بروكسل يوم الخميس الماضي حيث اعتمدت خطة المساعدات لليونان مؤكدا انه لو لم يحصل الاتفاق لكانت الكارثة تتهدد اوروبا والعالم.

ويعتقد الرئيس الفرنسي ان فشل القمة كان من شأنه ان يؤدي الى شيء غير مقبول اي الى افلاس اليونان. وقال "اتخذنا يوم الخميس قرارات بالغة الاهمية اتاحت تجنب وقوع الكارثة علما ان افلاس اليونان كان قد يجر وراءه بلدان العالم" . وضرب ساركوزي مثالا على ذلك افلاس بنك "ليمان برازيرز" الامريكي عام 2008 الذي اثار موجة للأزمات المالية العالمية.

وشدد ساركوزي على ان خيارا آخر لم يكن لدى بلدان منطقة اليورو في الوضع الناشئ مراعاة ان اثينا غير قادرة على تسديد ديونها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم