الخارجية الروسية: من المهم الحيلولة دون تصعيد الوضع في اقليم كوسوفو

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570155/

أعلن ألكسندر لوكاشيفيتش المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية يوم 27 اكتوبر/تشرين الاول ان روسيا تتابع التطورات الاخيرة في كوسوفو وتعتبر انه من المهم الحيلولة دون تصعيد الوضع في الاقليم.

أعلن ألكسندر لوكاشيفيتش المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية يوم 27 اكتوبر/تشرين الاول ان روسيا تتابع التطورات الاخيرة في كوسوفو وتعتبر انه من المهم الحيلولة دون تصعيد الوضع في الاقليم.

وقال لوكاشيفيتش :" الوضع المتفاقم لا يزال قائما في الاقليم. ونحن نتابع بانتباه التطورات الاخيرة التي تحتاج الى اتخاذ خطوات  حكيمة ومتوازية. ونرى انه من المهم الحيلولة دون اندلاع جديد للعنف من شأنه ان يتمخض عن وقوع ضحايا بين السكان المدنيين".

وبحسب قوله  فان روسيا تنطلق من  ان الحوار بمشاركة الاطراف المعنية واستنادا الى القوانين الدولية  يجب ان يكون  اساسا لتسوية المشاكل  الناشئة. وأضاف قائلا:" للاسف فان المعلومات الواردة من الاقليم تدل على عجز الاطراف عن التوصل الى اتفاق من شأنه ان يخفف التوتر. ولا تزال مسألة اقامة رجال الشرطة والجمارك الألبان على الحدود الادارية بين كوسوفو وصربيا حجر عثرة . واننا ننطلق من ان عملية المفاوضات يجب ان تستأنف بمشاركة بعثة الامم المتحدة الخاصة باقليم كوسوفو التي لم يلغ احد صلاحياتها بموجب القرار 1244 الصادر عن مجلس الامن الدولي".

يذكر ان المفاوضات بين بلغراد وبريشتينا انقطعت في اواخر سبتمبر/ايلول الماضي بعد تفاقم الوضع في شمال كوسوفو بسبب توجيه ألبان كوسوفو رجال الشرطة والجمارك التابعين لهم  الى الحدود الادارية مع صربيا. وكان من المفترض اجراء الجولة السابعة للحوار في 27 – 28 سبتمبر/ايلول. لكن تم تأجيل اللقاء في اللحظة الاخيرة لوقوع صدامات بين جنود القوات الدولية في كوسوفو وصرب كوسوفو الذين كانو بحتجون ضد الخطوات التي اتخذتها بريشتينا.

المصدر: وكالات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك