كلينتون تعلن عن فتح "سفارة افتراضية" لبلادها في ايران نهاية العام الجاري

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/570149/

قالت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون ان بلادها تخطط لفتح "سفارة افتراضية" في إيران على الانترنت نهاية العام الجاري ، لتزويد الإيرانيين بمعلومات عن تأشيرات الدخول وبرامج التبادل الطلابية في ظل عدم وجود علاقات دبلوماسية رسمية بين البلدين.

قالت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون ان بلادها تخطط لفتح "سفارة افتراضية" في إيران على الانترنت نهاية العام الجاري ، لتزويد الإيرانيين بمعلومات عن تأشيرات الدخول وبرامج التبادل الطلابية في ظل عدم وجود علاقات دبلوماسية رسمية بين البلدين.

 وخلال مقابلتين اجرتهما مع اذاعة "صوت أمريكا" والقسم الفارسي في هيئة الاذاعة البريطانية "بي.بي.سي" واذاعهما راديو "سوا"  يوم 27 اكتوبر/تشرين الاول، دافعت كلينتون عن العقوبات التي فرضتها بلادها على ايران. واكدت أن لدى واشنطن "أدلة جنائية قوية تربط بين طهران ومؤامرة اغتيال السفير السعودي لدى الولايات المتحدة الامريكية".

ونوهت المسؤولة الامريكية برغبة بلادها في توسيع اتصالاتها بالمواطنين الايرانيين رغم التوترات القائمة مع حكومة طهران التي اتهمتها كلينتون بالتحول الى دكتاتورية عسكرية.

وقالت كلينتون في مقابلتها "إن هدفنا هو توصيل رسالة واضحة لشعب إيران وخاصة الشباب، مفادها ان الولايات المتحدة ليست في نزاع معكم، وسنسعد كثيرا إذا غير النظام في إيران فكره غدا". واتهمت إيران بإظهار "سلوك عدائي" تجاه الدول المجاورة بمحاولة "خطف وتقويض ما يدعى نهضة الربيع العربي".

واشارت كلنتون الى أن الباب لا يزال مفتوحا امام طهران لاجراء مفاوضات  حول برنامجها النووي.

خبير روسي: العقوبات المفروضة على ايران ممكن ان تأثر على اقتصادها

قال الخبير في شؤون الشرق الأوسط فلاديمير ساجين في لقاء مع قناة "روسيا اليوم" ان العقوبات المفروضة على ايران حسب القرار 1929 قاسية وصارمة جدا، ويمكنها ان تأثر على الاقتصاد والتكنولوجيا الحديثة في المنطقة.

واشار ساجين ان لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية المعلومات الكافية حول ملف ايران النووي، وهي على دراية بان ايران مازالت تعمل على تنفيذ برنامجها النووي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك