مدرب رياضي أمريكي يصبح بدينا لتشجيع زبائنه على انقاص اوزانهم

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/569881/

بعد ان سمع دريو ميننغ المدرب الرياضي الخاص من ولاية يوتا الامريكية عن أحد زبائنه من جديد عبارة "انت لا تعرف معنى البدانة" قرر انها الشعرة التي قصمت ظهر البعير وقرر ان يصبح بدينا.

بعد ان سمع دريو ميننغ المدرب الرياضي الخاص من ولاية يوتا الامريكية عن أحد زبائنه من جديد عبارة "انت لا تعرف معنى البدانة" قرر انها الشعرة التي قصمت ظهر البعير وقرر ان يصبح بدينا.

وقد قرر الرياضي البالغ من العمر 30 عاما والمتخصص في مجال كمال الاجسام القيام بخطوة قد يعتبرها البعض مجنونة.

وقال ميننغ "اني أردت ان واثبات انه ليس هناك امر مستحيل". فتخلى ميننغ عن ممارسة الرياضة وزاد وزنه في غضون 23 أسبوع بـمقدار 32 كيلوغراما. وأوضح انه "نجح" في ذلك عن طريق عدم مزاولة أية تمارين رياضية واتباع "النظام الغذائي" الامريكي الذي يتضمن البطاطس المقلية والمياه الغازية والبيتزا وما الى ذلك.

وحاليا يبلغ وزن دريو 119 كيلوغراما وطول قامته 188 سم. وأشار ميننغ الذي سجل مراحل تجربته في مدونة الكترونية الى ان "تداعيات قراره وحالته الصحية الحالية لا تسره بل بالعكس".

والآن يعتزم المدرب بذل كافة جهوده من اجل التخلص من الوزن الزائد، بيد انه يخاف من ان الامر سيأخذ وقتا أكثر ماما كان يحتسب في البداية، اذ انه انشغل بتجربته وزاد وزنه بصورة لم يتوقعها بنفسه.  ومع ذلك فهو لا يفقد عزمه. وأعلن الرياضاي "اني أعرف ان قوة الارادة ودعم الاقارب سيساعداني على تحقيق الهدف."

واعترف ميننغ بأنه ينتظر سرابا  عودته  الى عمله من جديد. وقال المدرب "اني أحلم في النوم بان أحد زبائني يشكو لي مجددا من صعوبة التخلص من الوزن الزائد وأنا اعرض عليه صورة تظهرني وأنا مصاب بالبدانة". ويعتقد دريو ان جميع زبائنه سيبدأون بتكريس جهودهم كافة للتدريبات الرياضية بعد اطلاعهم على تجربته الخاصة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية