تقرير: مجموعة من المرتزقة الأفارقة حاولت نقل القذافي من ليبيا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/569794/

ذكرت وسائل الإعلام في جنوب أفريقيا يوم الاحد 23 أكتوبر/تشرين الأول ان دبلوماسيين من بلادها وليبيا يحققون في معلومات تشير الى ان مجموعة من المرتزقة من جنوب افريقيا حاولوا نقل العقيد الليبي معمر القذافي من مدينة سرت وخارج البلاد خلال أيامه الأخيرة.

ذكرت وسائل الإعلام في جنوب أفريقيا يوم الاحد 23 أكتوبر/تشرين الأول ان دبلوماسيين من بلادها وليبيا يحققون في معلومات تشير الى ان مجموعة من المرتزقة من جنوب افريقيا حاولوا نقل العقيد الليبي معمر القذافي من مدينة سرت وخارج البلاد خلال أيامه الأخيرة.

وكانت صحيفة "رابورت" التي تصدر في جوهانسبورغ قد قالت انها أجرت مقابلة مع أحد المواطنين الذي شاركوا في العملية لنقل القذافي. وأوضحت الصحيفة ان ديون أوديندآل الموجود حاليا في مستشفى بشمال افريقيا، قال لها عبر الهاتف، ان العملية "كانت فشلا ضخما".

وأوضح أوديندآل ان مجموعة المرتزقة كانت مكونة من 19 مواطنا من جنوب أفريقيا، جندتهم شركات مختلفة. وقال ان واحدا أو اثنين من أفراد المجموعة قتلا خلال المحاولة لتنفيذ العملية.

وقال مسؤول من وزارة الخارجية في جنوب افريقيا انه لا يسطيع إعطاء أي توضيحات بشأن الموضوع، مضيفا ان حكومة البلاد لم تؤيد مثل هذه العملية.

وقال أوديندآل انه التقى القذافي يوم الاثنين الماضي، عندما وصلت مجموعة المرتزقة الى ليبيا. وتابع قائلا انه والأخرين حاولوا نقل القذافي من سرت في رتل من سيارات "جيب" باتجاه النيجر، الا ان العملية فشلت.

وقال: "كنا كلنا نؤمن بانهم (قوات المجلس الانتقالي الليبي وحلف الناتو) أرادوا أن يخرج (القذافي) من ليبيا. لكن طائرات الناتو أطلقت النار على رتل السيارات".

وتابع أوديندآل قائلا ان مقاتلين موالين للمجلس الوطني الانتقالي هاجموا رتل السيارات بعد ذلك. وأشار الى ان القذافي وبعض حراسه فروا الى أنبوب الصرف حيث تم العثور عليه فيما بعد، أما المرتزقة ففروا أيضا في اتجاهات مختلفة.  وقال انه سمع الثوار يصرحون لبعضهم البعض،  الا يطلقوا الرصاص على الأجانب. وقال أوديندآل انه مازال يحاول الاتصال برفاقه من مجموعة المرتزقة، الا انه يبدو انه تم قطع خطط هواتفهم المحمولة في ليبيا.

واعتبر أوديندآل ان شرائط الفيديو الذي تم بثها على شبكة الانترنت للحظات الأخيرة من حياة القذافي، تؤكد انه تعرض لتعذيب وحشي قبل مقتله.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية