روسيا وبولندا سيطلعان الرأي العام العالمي على نتائج التحقيق باسباب سقوط طائرة الرئيس ليخ كاتشينسكي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56953/

قال سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا في المؤتمر الصحفي الذي عقده يوم 28 اكتوبر/ تشرين الاول في وارسو عقب انتهاء مباحثاته مع نظيره البولندي رادوسلاف سيكورسكي، ان كافة اجزاء الطائرة التي تحطمت في ضواحي سمولينسك وعلى متنها الرئيس البولندي والوفد المرافق له ستسلم الى بولندا حالما تنتهي النيابة العامة للبلدين من الكشف عليها.

قال سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا في المؤتمر الصحفي الذي عقده يوم 28 اكتوبر/ تشرين الاول في وارسو عقب انتهاء مباحثاته مع نظيره البولندي رادوسلاف سيكورسكي، ان كافة اجزاء الطائرة التي تحطمت في ضواحي سمولينسك وعلى متنها الرئيس البولندي والوفد المرافق له ستسلم الى بولندا حالما تنتهي النيابة العامة للبلدين من الكشف عليها.
واشار لافروف الى ان الجانب الروسي مستعد في أي لحظة لمقابلة الزملاء من بولندا بهدف الاجابة على كافة الاسئلة التي من الممكن ان تظهر خلال الاطلاع على تقرير اللجنة الحكومية المشتركة المشكلة لدراسة اسباب الكارثة. واضاف  ان هذا التقرير سلم الى الجانب البولندي لدراسته. وقال " نحن نسعى الى صياغة بيان مشترك يتضمن اسباب كارثة سمولينسك "
ومن جانبه قال سيكورسكي يجب ان يكون التقرير مقنعا كما لبولندا كذلك للرأي العام العالمي. واضاف  سيقوم بصياغة البيان المشترك حول الموضوع خبراء من بولندا ومن روسيا.
هذا وكانت طائرة الرئيس البولندي السابق ليخ كاتشينسكي  من نوع "تو 154 " قد تحطمت بضواحي مدينة سمولينسك الروسية في 10 ابريل/نيسان وعلى متنها 96 شخصا منهم 88  من كبار المسؤولين البولنديين  و8 يشكلون طاقم الطائرة. وكان على متن الطائرة اضافة الى ليخ كاتشينسكي زوجته والوفد المرافق له لحضور مراسم المأتم المقام على ارواح مئات الضباط البولنديين الذين اعدموا في مطلع الحرب العالمية الثانية في غابة كاطين بالقرب من سمولينسك . واضطرت الطائرة الى الهبوط في ظروف جوية صعبة مما ادى الى اصطدامها بالاشجار واحتراقها. وقامت  لجنة روسية بولندية مشتركة بالتحقيق باسباب الحادث.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك