برلماني روسي: الناتو يتحمل المسؤولية عن تصعيد الوضع في كوسوفو

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/569431/

أعلن قسطنطين كوساتشوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي في حديث صحفي أدلى به يوم 19 اكتوبر/تشرين الاول لقناة  "RT" الروسية الناطقة بالانجليزية ان الناتو سيتحمل المسؤولية في حال تفاقم الوضع واندلاع الاضطرابات في اقليم الكوسوفو.

أعلن قسطنطين كوساتشوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي في حديث صحفي ادلى به يوم 19 اكتوبر/تشرين الاول لقناة "RT" الروسية الناطقة بالانجليزية ان الناتو سيتحمل المسؤولية في حال  تفاقم الوضع واندلاع الاضطرابات  في اقليم الكوسوفو. وجاء ذلك في تعليق كوساتشوف على مشاركة حلف الناتو في الاحداث التي وقعت على حدود كوسوفو وصربيا.

وقال :" آمل بان تدرك قيادة الناتو مدى مسؤوليتها عما يحدث في الاقليم وتفهم انه في حال اندلاع الاضطرابات وتفاقم  الوضع  تقع كل المسؤولية  على حلف الناتو". ومضى  قائلا:" تجاوزات قوات الناتو  تفويضها ولم تنفذ لدى ذلك مهام البعثة  بموافقتها على هدم بنايات  أنشئت في الاراضي المتنازع عليها". واستطرد قائلا:" انا لا اصدق ان مهمة الحلف تنحصر في  جعل هؤلاء الناس يقبلون الوضع الناشئ علما ان هدف الناتو والمجتمع الاوروبي هو حماية الناس".

يذكر ان يوم 19 اكتوبر/تشرين الاول يصادف انتهاء فترة الانذار الاخير الذي  وجهته قوات الامن الدولية في كوسوفو الى صرب كوسوفو والذي يطالبهم بازالة حواجز تحول دون الوصول الى معبري "برنياك" و"يارينيه" في شمال الاقليم. وقام صرب كوسوفو  بحصار المعبرين احتجاجا على  تعيين رجال الحدود والجمارك من ألبان كوسوفو فيهما. وقد وقعت في هذه المنطقة  في اواخر سبتمبر/ايلول الماضي اشتباكات عنيفة بين الصرب وافراد قوات الامن الدولية في كوسوفو واسفرت عن اصابة ما يزيد عن 10 أشخاص من كلا الجانبين.

المصدر: وكالة "ايتار - تاس" .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك