الحكومة الباكستانية: لا مفاوضات سلمية مع طالبان بدون القائها السلاح

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/569346/

ذكر رحمان مالك وزير الداخلية الباكستاني يوم الثلاثاء 18 أكتوبر/تشرين الاول ان السلطة الباكستانية ستبدأ مفاوضات سلمية مع حركة طالبان الباكستانية شريطة القائها السلاح قبل بداية المفاوضات بينهما.

ذكر رحمان مالك وزير الداخلية الباكستاني يوم الثلاثاء 18 أكتوبر/تشرين الاول ان السلطة الباكستانية ستبدأ مفاوضات سلمية مع حركة طالبان الباكستانية شريطة القائها السلاح قبل بداية المفاوضات بينهما.

وأكد رحمان مالك خلال حديثه مع الصحفيين ان "المفاوضات بين الحكومة الباكستانية ومتمردي طالبان لن تجري اذا قرروا المشاركة فيها وبنادق الكلاشنيكوف في أيديهم."

يذكر ان الحكومة الباكستانية وحركة "طالبان" الباكستانية ادلتا بتصريحاتهما في الاسبوع الماضي وقيمتا خلالها بشكل ايجابي امكانية اجراء المفاوضات بينهما من اجل وضع حد لاعمال العنف في باكستان.

ولكن  بعض الخبراء اعربوا عن شكوكهم في اخلاص متمردي طالبان مرجحين ان حركة طالبان لن تتخلى عن النضال المسلح من اجل الاستيلاء على السلطة في باكستان.

واكدت ذلك وسائل الاعلام الباكستانية التي تحدثت عن جهود حركة "تحريك الطالبان" لتعزيز هجمات معارضي الادارة الباكستانية برئاسة آصف علي زرداري ولتوسيع جبهة الحرب الارهابية ضد السلطة الباكستانية.

وتجدر الاشارة الى ان حركة "تحريك الطالبان" تأسست في عام 2007، عندما بدأ متمردو طالبان النشاطات الهادفة الى الاطاحة بالحكومة الباكستانية من خلال الاعمال المسلحة السافرة وتنفيذ الهجمات الارهابية بمشاركة انتحاريين متعصبين.

وتشير الاحصاءات الرسمية الى ان حوالي 5 الاف من اعضاء الجيش وعناصر الامن الباكستاني  قتلوا على ايدي مقاتلي طالبان.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك