نساء الهند يصمن "كارفا تشاوث" من أجل صحة وعمر مديد لأزواجهن

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/569297/

تتبع نساء الهند المتزوجات تقليداً دينياً سنوياً يطلق عليه اسم "كارفا تشاوث"، ويتمثل بصيامهن ابتداءً من شروق الشمس حتى ظهور القمر، طلباً للصحة والعمر المديد لأزواجهن. ويعود هذا التقليد الى قرون طويلة، وترتدي النساء الصائمات أبهى ما لديهن من ملابس.

تتبع نساء الهند المتزوجات تقليداً دينياً سنوياً يطلق عليه اسم "كارفا تشاوث"، ويتمثل بصيامهن ابتداءً من شروق الشمس حتى ظهور القمر، طلباً للصحة والعمر المديد لأزواجهن. ويعود هذا التقليد الى قرون طويلة، وترتدي النساء الصائمات أبهى ما لديهن من ملابس.

وبحسب سيال البالغة 25 عاماً التي تركت عملها كمدرسة وتفرغت لبيتها وزوجها الذي اقترنت به مؤخرأً، والتي تمارس هذا التقليد لأول مرة في حياتها، "كنا ننظر دائماً لأمهاتنا وهن يحتفلن أما الآن فحان دورنا".

وقررت سيال ان تحتفل بـ "كارفا تشاوث" بطريقة خاصة تميزها عن الجيل السابق، اذ انها لم تكتف بصبغ يديها بالحناء وتقبل الهدايا من الأقرباء، اذ قررت ان تتزين بحجر ثمين تبلغ قيمته 5000 روبية، (ما يزيد عن 100 دولار أمريكي)، بالإضافة الى انها ستذهب الى مركز تجميل لتبدو في أجمل صورة تمتع ناظري زوجها.

ولا يقتصر احتفال وصيام المتزوجات الهنديات العصريات على ذلك، بل يقمن باستخدام كل الوسائل الحديثة المتاحة كي يظهرن بصورة أكثر جمالاً وإغراءً لشركاء حياتهن. فمنهن من يُحقن بالـ "بوتوكس" ويزيل الشعر في الأماكن غير المرغوب فيها بواسطة الليزر، كما تستغل النساء العروض الخاصة التي تقدمها مراكزالتجميل خلال فترة "كارفا تشاوث"، لعلاج البشرة وإجراء عمليات تجميل. وتزيد نسبة النساء الراغبات بتحسين مظهرهن في فترة الصيام بنسبة تصل الى 40%.، بحسب أميت بانجا، رئيس قسم الأمراض الجلدية في المعهد الآسيوي للأمراض الجلدية، كما ورد في موقع "وطن".

وتعود جذور "كارفا تشاوث" الى زمن بعيد، حيث تذكر الأساطير االهندية ان أشقاء إحدى الملكات خدعوها لتنهي صيامها قبل ظهور القمر فمات زوجها على الفور. لكن الآلهة منحت الملكة فرصة أخرى فصامت وأتمت صيامها، ليُعاد اليها زوجها الملك حياً يُرزق.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية