مجلس الامن يمدد مهمة قوات "ايساف" في افغانستان لمدة عام ويبدي قلقه من تردي الامن

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/568927/

مدد مجلس الامن الدولي يوم الاربعاء 12 اكتوبر/تشرين الاول لمدة عام، حتى 13 اكتوبر من عام 2012 ، مهام القوات الدولية لاعادة الامن في افغانستان "ايساف".

 

مدد مجلس الامن الدولي يوم الاربعاء 12 اكتوبر/تشرين الاول لمدة عام، حتى 13 اكتوبر من عام 2012 ، مهام القوات الدولية لاعادة الامن في افغانستان "ايساف".

واعرب قرار المجلس الذي صوت عليه كافة الاعضاء عن "قلقه الجدي ازاء الوضع الامني في افغانستان واستمرار العنف والنشاط الارهابي من قبل "طالبان" و"القاعدة" وغيرهما من المنظمات المسلحة غير القانونية والعناصر الاجرامية ، بمن  فيهم المرتبطون بتجارة المخدرات".

ونقلت وكالة "ايتار-تاس" عن الكسندر بانكين النائب الاول لممثل روسيا الدائم في مجلس الامن قوله تعليقا على القرار ان "المجلس حدد تفويض "ايساف" وصنف الوضع الحالي الذي يعتبر بلا شك غير هادئ،  الا انه في ظل هذا يوجد الكثير من التقدم. وبالنسبة لروسيا، فمن المهم ان القرار يعدد كافة المسائل والتحديات التي يجب مكافحتها من قبل حلف الناتو المتواجد في افغانستان. وبالدرجة الاولى يخص هذا تهديد المخدرات".

واعتبر الدبلوماسي الروسي ان هذه المشكلة  "تحمل طابعا مقلقا لروسيا بالذات وشركائها في آسيا الوسطى التي تملك معهم حدودا مفتوحة".

واضاف: "وفي نفس الوقت اشار القرار الى شكل افغانستان في المستقبل من حيث سيرها على درب الديمقراطية والحرية والاستقلال وخلوها من الارهاب وتجارة المخدرات".

هذا وتم ارسال قوات "ايساف" بقرار مجلس الامن الرقم 1386 الصادر في 20 ديسمبر 2001. وفي الوقت الحالي تملك هذه القوات 130 الف جندي من 28 دولة عضوة في الناتو، بالاضافة الى 20 دولة-شريكة  ، ومن بينهم 100 الف امريكي.

وحسب الاحصائيات الرسمية، فقد قتل في افغانستان منذ بداية الحرب عام 2001 اكثر من 2300 جندي اجنبي ، من بينهم اكثر من 1500 امريكي، واصيب اكثر من 12 الف جندي بجروح.

 الا ان انتاج الهيرويين في افغانستان ارتفع خلال هذه الفترة بنسبة 40%.

المصدر: وكالة "ايتار-تاس"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك