النيجيري عمر فاروق عبد المطلب يعترف بذنبه في محاولة تفجير طائرة Northwest Airlines عام 2009

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/568918/

اعترف النيجيري عمر فاروق عبد المطلب، الذي حاول عام 2009 تفجير طائرة الركاب التي تعود لشركة Northwest Airlines في المحكمة اليوم، 12 اكتوبر/تشرين الاول، بذنبه في كافة بنود قرار الاتهام. نقلت ذلك وكالة الاسوشيتد بريس.

اعترف النيجيري عمر فاروق عبد المطلب، الذي حاول عام 2009 تفجير طائرة الركاب التي تعود لشركة Northwest Airlines في المحكمة اليوم، 12 اكتوبر/تشرين الاول، بذنبه في كافة بنود قرار الاتهام. نقلت ذلك وكالة الاسوشيتد بريس.

فقد حاول عمر فاروق عبد المطلب (23 عاما) في يوم عيد الميلاد عام 2009 تفجير قنبلة على متن طائرة ركاب من طراز "A330" تابعة لشركة Northwest Airlines، كانت تنفذ رحلة امستردام ـ ديترويت. وبسبب ارتكابه خطأ ابان محاولة تفجير القنبلة، اصيب هذا الشاب بحروق جسيمة. وافلح الركاب وافراد الطاقم في شل نشاط المجرم والقاء القبض عليه . وحال وصول الطائرة الى مطار دوترويت، جرى تسليم المواطن النيجيري الى موظفي مكتب التحقيقات الفدرالي.

وتجري المرافعة في محكمة دائرة ميشيغان الشرقية. ويتهم عبد المطلب بمحاولة القتل العمد لـ 289 راكبا في الطائرة  باستخدام سلاح دمار شامل. وتهدد المتهم عقوبة السجن المؤبد.

وجرت الجلسات الاولى في قضية محاولة ارتكاب العمل الارهابي على متن الطائرة في يناير/كانون الثاني 2010. ولم يعترف عبد المطلب وقتئذ بذنبه في اي من بنود الاتهام.

وخلال المرافعة الثانية، اليوم 12 اكتوبر/تشرين الاول، غير المتهم موقفه بصوة مفاجئة. واعلن انه يعترف بذنبه في كافة بنود الاتهام. وعن سؤال القاضي ـ هل هذا الاعتراف جرى بصورة طوعية، اجاب عبد المطلب بالتأكيد.

وقال النيجيري انه املت عمله هذا الرغبة "في الثأر عن قتل المسلمين في كافة انحاء العالم".

ويرى الاتهام ان عبد المطلب خطر للغاية، وحظر للعمل الارهابي على مستوى عال من التأهيل. فالعبوة التي خبأها المتهم تحت ثيابه، اضافة الى عناصر اخر، كانت تحوي مواد قوية الانفجار.

وقبل محاولة ارتكاب العمل الارهابي، التقى عبد المطلب، حسب معلومات مكتب التحقيقات الفدرالي، بالامام الراديكالي انور العولقي، احد قادة  تنظيم "القاعدة" في اليمن، الذي صفي مؤخرا بضربة جوية من طائرة بلا طيار في محافظة ابين في جنوب اليمن.

وان فرع "القاعدة" في اليمن ، الذي يعرف ايضا بتنظيم "القاعدة في شبه الجزيرة العربية"، يعتبر احد انشط التنظيمات الارهابية في المنطقة والعالم. وفي نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2010 اعلن قادة هذا التنظيم عن مسؤوليتهم عن تفجير طائرة الشحن في دولة الامارات العربية، وعن ارسال الطرود، التي تحوي عبوات، وعثر عليها في مستودعات البريد قرب لندن وفي مستودع في دبي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك