روسيا والصين توقعان مذكرة حول استحداث صندوق للاستثمارات حجمه حوالي 4 مليارات دولار

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/568836/

اكد رئيس الحكومة الروسية فلاديمير بوتين خلال زيارته الى الصين ان شركة "غازبروم" الروسية وCNPS الصينية اقتربتا من اختتام مفاوضاتهما بشأن توريدات الغاز الروسي الى الصين. كما وقع الجانبان الروسي والصيني مذكرة حول استحداث صندوق للاستثمارات حجمه حوالي 4 مليارات دولار.

 

اكد رئيس الحكومة الروسية فلاديمير بوتين الذي يقوم بزيارة الى الصين في 11 ـ 12 اكتوبر/تشرين الاول، اكد خلال مؤتمر صحفي في ختام لقائه نظيره الصيني فين جياباو في بكين اليوم الثلاثاء ان شركة "غازبروم"الروسية  وCNPS الصينية اقتربتا من اختتام مفاوضاتهما بشأن توريدات الغاز الروسي الى الصين.

وكان نائب رئيس الحكومة الروسية ايغر سيتشين قد اكد  في وقت سابق انه سيتعين على البلدين خلال اسبوعين تدقيق "خارطة الطريق" حول توريدات الغاز الروسي من اجل ان تراعى مصالح المنتج والمستهلك.

كما تحدث بوتين عن التعاون الروسي ـ الصيني في مجال الذرة وقال "اعتمادا على الخبرة الناجحة لتعاوننا لدى بناء محطة تيانفان الكهرذرية سنوسع تعاوننا في مجال الطاقة الذرية على اساس احدث التكنولوجيات العالمية من اجل تجنب المخاطر المحتملة.

واشار بوتين ايضا الى افاق التعاون في البحوث العلمية وتنفيذ المشاريع الواعدة، وضمنها توليد الطاقة الكهرمائية وايجاد المصادر البديلة للطاقة.

وذكر بوتين ان الطرفين اتفقا على الاستعانة بالعملتين الوطنيتين الروسية والصينية في الحسابات المتبادلة في المعاملات التجارية اوالاستثمارات المتبادلة.

واكد بوتين ايضا انه سيولى كالسابق اهتمام كبير لتطوير تعاون البلدين في المجالات الانسانية.

هذا وحضر بوتين وجياباو مراسم توقيع مذكرة حول اقامة صندوق روسي ـ صيني مشترك للاستثمارات بين الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة والشركة الاستثمارية الصينية و"فنيش اكونوم بنك" (بنك الاقتصاد الخارجي) الروسي. وسيشكل رأسمال الصندوق الذي يستحدث من اجل الاستثمارات  3 ـ 4 مليارات دولار ، سيوظف الصندوق الروسي للاستثمارات مليار دولار ومليارا آخر ستقدمه الشركة الاستثمارية الصينية. فيما يخطط  لجذب مليار دولار او مليارين من خلال المستثمرين الصينيين وبالتحديد الصندوق السيادي الصيني.

كما وقعت حكومتا البلدين مذكرة حول التعاون في مجال تحديث الاقتصاد ومذكرة التفاهم بين وزارتي الزراعة بخصوص تعزيز التعاون في المجال المعني.

من جانبه اكد نائب رئيس الحكومة الروسية ايغر سيتشين الذي يرافق رئيس الحكومة الروسية في زيارته الى الصين انه سويت بين البلدين كل المسائل المرتبطة بتوريدات النفط الروسي. وقال ان الاتفاقات بهذا الصدد ستصاغ بشكل اضافات الى العقد المعني. ويذكر بهذا الصدد ان الصين كانت قد قلصت بشكل احادي الجانب مدفوعاتها وفق العقد بسبب معارضتها لتحديد سعر النفط الروسي انطلاقا من اسعار السوق العالمية.

والجدير بالذكر ان تجهيزات النفط الروسي للصين بدأت منذ 1 يناير/كانون الثاني عام 2011 من خلال خط انابيب النفط "شرق سيبيريا ـ المحيط الهادي". ووفق الاتفاقية بين حكومتي البلدين فان الجانب الصيني سيحصل خلال 20 عاما ما يعادل 15 مليون طن من النفط سنويا وذلك وفق العقد الموقع بين "روس نفط" و"ترانس نفط" الروسيتين وشركة CNPS الصينية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك