راسموسن: منظومة الدرع الصاروخية ستكون من اولويات قمة الناتو – روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56883/

قال اندرس فوغ راسموسن امين عام الناتو ان حل مسألة منظومة الدرع الصاروخية سيكون من اولويات قمة الناتو – روسيا. جاء ذلك في تصريحات ادلى بها الى صحيفة " فاينينشال تايمز " اللندنية نشرتها يوم 27 اكتوبر/تشرين الاول.

قال اندرس فوغ راسموسن امين عام حلف شمال الاطلسي "الناتو" ان حل مسألة منظومة الدرع الصاروخية سيكون من اولويات قمة الناتو – روسيا. جاء ذلك في تصريحات ادلى بها الى صحيفة " فاينينشال تايمز " اللندنية نشرتها يوم 27 اكتوبر/تشرين الاول.
وقال راسموسن " اعتقد ان حل مسألة التعاون في مجال منظومة الدرع الصاروخية ستشكل اهم الحلول في قمة الناتو – روسيا. ان التعاون بين روسيا والناتو في هذا المجال سيعطينا قاعدة متينة للامن الاورواطلسي تحت مظلة واحدة. ومن وجهة النظر العسكرية ستكون ذات اهمية لان التعاون بين روسيا والناتو سيجعل المنظومة اكثر فعالية وذات امكانيات اوسع ".
وقال الامين العام في حديثه الى الصحيفة ان قرار الرئيس مدفيديف حضور القمة يشكل اعادة لتشغيل العلاقات بين الناتو وروسيا. حيث كانت العلاقات بين الجانبين قد ساءت بسبب النزاع الجورجي – الروسي عام 2008 . " ان القمة الحالية سترمز الى بداية مرحلة جديدة للعلاقات بين الناتو وروسيا ولهذا فان هذه القمة ستكون جوهرية حيث سيتم على ضوئها تحديد اوجه التعاون بين الطرفين في الوقت الراهن بعد قمة روما عام 2002 التي تمخضت عن تشكيل مجلس الناتو – روسيا ".
وقال راسموسن "يمكن ان تدرس القمة تعميق وتوسيع التعاون مع روسيا في افغانستان. ويعلن ممثلو الناتو ان روسيا والولايات المتحدة الامريكية يعملان من اجل التوصل الى اتفاق بموجبه ستتمكن موسكو من تزويد قوات الامن الافغانية باكثر من 20 طائرة مروحية. كما يدرس الناتو مسألة فيما اذا كان بامكانه زيادة توريداته من الاسلحة والمعدات العسكرية عبر روسيا الى افغانستان اذا سمحت روسيا بذلك.

باحث امريكي : المساعدة الروسية تسهل عمليات النقل والدعم اللوجستي

وفي مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" قال ايفان آيلاند الباحث الامريكي في المعهد المستقل "تسهل المساعدة الروسية عمليات النقل والدعم اللوجستي . والتجهيز الروسي مهم جدا في حرب أفغانستان، اذ ان روسيا والناتو تشتركان في نفس الاهتمامات لتقليل التأثيرات الاسلامية في هذه المناطق القريبة من روسيا"..

محلل السياسي: العسكريون الروس يرون انه لا داعي لتواجد قوات الناتو بالقرب من الحدود الروسية

من جهته قال فيكتور ميزين المحلل السياسي الروسي في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان هذه هي المرة الاولي التي يحضر فيها الرئيس الروسي قمة للناتو ، مشيرا الى ان اتخاذ مثل هذا القرار كان صعبا بالنسبة للجانب الروسي، وذلك لان الكثير من اعضاء الحلف يصفون روسيا بأنها دولة معادية، وقال انه يجب التخلص من ازدواجية المعايير والقيام بخطوات تقرب بين الاطراف.

وأشار ميزين الى ان المسؤولين العسكريين الروس والخبراء في مسائل الامن يعتقدون انه طالما ليس هناك مواجهة كالتي كانت في زمن ما كان يسمى بالحرب الباردة، فلا يوجد اي داعي الى اقتراب قوات الناتو من الحدود الروسية، مشيرا الى ان روسيا ستقدم اقترحات حول تواجد الوحدات العسكرية المختلفة لقوات الناتو،  وان لا تنتشر قواته بالقرب من الحدود الروسية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)