قيادي في الاستخبارات الأمريكية: علاقاتنا مع باكستان تجاوزت النقطة الحرجة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/568602/

قال الجنرال جيمس كلابير مدير الوكالة القومية الأمريكية للاستخبارات ان العلاقات الروسية البريطانية وصلت الى نقطة حرجة  بعد مقتل أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة على ايدي قوة أمريكية خاصة في منطقة أبوت آباد قرب العاصمة الباكستانية. لكنه اعتبر ان العلاقات الثنائية تجاوزت هذه النقطة وبدأت تتحسن، وبالدرجة الأولى فيما يخص العلاقات العسكرية.

قال الجنرال جيمس كلابير مدير الوكالة القومية الأمريكية للاستخبارات ان العلاقات الروسية البريطانية وصلت الى نقطة حرجة  بعد مقتل أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة على ايدي قوة أمريكية خاصة في منطقة أبوت آباد قرب العاصمة الباكستانية. لكنه اعتبر ان العلاقات الثنائية تجاوزت هذه النقطة وبدأت تتحسن، وبالدرجة الأولى فيما يخص العلاقات العسكرية.

وقال كلابير في مقابلة أدلى بها لوكالة "أسوشيتد برس" يوم الجمعة 7 أكتوبر/تشرين الأول ان "تعاوننا وصل الى أدنى مستوى، لكنه بدأ يتحس الآن". وشدد الجنرال على ان العلاقات بين الاستخبارات الأمريكية والباكستانية لم تنقطع، رغم انها وصلت الى "نقطة الغليان"، حسب تعبيره.

أما الآن، فقال كلابير ان الطرفين يعملان معا من اجل ضمان الأمن في المنطقة، قائلا "انهم (الباكستانيون) يسعون للتعاون ويحاولون ان يكونوا مفيدين".

وأشارت وسائل الإعلام الى ان باكستان اعتقلت على مدى الأشهر التي مرت على قتل بن لادن في مطلع مايو/ايار الماضي،  5 قياديين بارزين في تنظيم القاعدة. وقال مصادر باكستانية وأمريكية رسمية ان إسلام آباد سمحت لمسؤولي الاستخبارات الأمريكية باستجواب المعتقلين. كما تشير وسائل الإعلام الى ان باكستان خففت في الأشهر الماضية من حدة انتقاداتها للغارات الجورية الأمريكية التي تستهدف مسلحين في اراضيها.

المصدر: وكالة "إيتار-تاس"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك