قوات الانتقالي تهاجم قصر المؤتمرات في سرت والأمم المتحدة تحذر من العنف ضد أهالي المدينة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/568549/

شنت القوات الموالية للمجلس الانتقالي الليبي هجوما عنيفا على مركز المؤتمرات وسط مدينة سرت الذي تتخذ منه كتائب القذافي قاعدة رئيسية لعملياتها العسكرية. من جهة أخرى حذرت الأمم المتحدة قوات المجلس الوطني الانتقالي من الأعمال الانتقامية بحق أهالي مدينة سرت.

شنت القوات الموالية للمجلس الانتقالي الليبي يوم الجمعة 7 أكتوبر/تشرين الأول هجوما عنيفا على مركز المؤتمرات وسط مدينة سرت الذي تتخذ منه كتائب القذافي قاعدة رئيسية لعملياتها العسكرية.

ولم يتأكد على وجه الدقة ما إذا كان الثوار قد سيطروا على جزء من قصر المؤتمرات أم لا.

وتسعى قوات الانتقالي لتضييق الخناق على كتائب القذافي من خلال محاولة التقدم عبر جبهات الشرق والغرب والجنوب باتجاه الساحل. لكن قوات القذافي تبدي مقاومة شرسة، إذ سقط برصاص قناصتها ما يقرب من مائتي مقاتل بين قتيل وجريح. ومع احتدام المعارك بين الطرفين حذرت منظمات حقوقية دولية من تدهور الوضع الإنساني في المدينة المحاصرة منذ أسابيع.

من جهة أخرى حذر أيان مارتين مستشار الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون تخطيط ما بعد الأزمة في ليبيا قوات المجلس الوطني الانتقالي من الأعمال الانتقامية بحق أهالي مدينة سرت، بعد فرض سيطرتهم على هذه المدينة التي تعتبر معقل القوات الموالية للزعيم المخلوع معمر القذافي.

المصدر: وكالات

تعليقات موفد "روسيا اليوم" إلى ليبيا

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية