لافروف: على كافة الجهات المشاركة في عملية البلقان السياسية الالتزام بمبادئ القانون الدولي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56831/

قال سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي ان روسيا تدعو الى مراعاة الاتفاقات الدولية المعقودة من اجل احلال الاستقرار في منطقة البلقان. جاء ذلك في اعقاب محادثاته مع نظيره ميلان روتشن من جمهورية الجبل الاسود (مونتي نيغرو) التي جرت يوم 26 اكتوبر/تشرين الاول في موسكو.

قال سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي  ان روسيا تدعو الى  مراعاة الاتفاقات الدولية المعقودة  من اجل احلال الاستقرار في منطقة البلقان. جاء ذلك في اعقاب محادثاته مع نظيره ميلان روتشن  من جمهورية الجبل الاسود (مونتي نيغرو) التي جرت يوم 26 اكتوبر/تشرين الاول في موسكو.

وقال لافروف:"  تكمن مساهمة روسيا الرئيسية  في الجهود المبذولة  من اجل التوصل الى الاستقرار في المنطقة في اننا  نحرص دوما على  مراعاة القانون الدولي والاتفاقات المعقودة، ومنها  قرار مجلس الامن الدولي المرقم 1244  واتفاقيات دايتون الخاصة بالبوسنة والهرتسك ووثيقة هلسنكي  لعام 1975 وكل الوثائق الدولية الصادرة فيما بعد عن منظمة الامن والتعاون في اوروبا فيما يتعلق بالتقسيم الاداري للقارة الاوروبية".
واضاف لافروف قائلا:"انا واثق بان الجميع يجب ان يلتزموا بالقانون الدولي ومراعاة المبادئ والاحكام المعلنة ومساعدة  كل الاطراف المعنية في ايجاد حلول مقبولة للجميع".
 وقال ميلان روتشن من جانبه:" موقف روسيا من كوسوفو معروف لنا. ويعد هذا الموقف هاما ومبدئيا". وقال ان بلاده اقدمت على  اتخاذ قرار بالاعتراف باستقلال كوسوفو انطلاقا من  مصالح الاستقرار في المنطقة. واضاف قائلا:"لم يوجه هذا القرار ضد احد ، وبالطبع  لم يوجه ضد صربيا". واكد روتشن قائلا:" تطور روسيا علاقات طيبة مع  كل الدول في منطقة البلقان وتلتزم بكل الاتفاقات المعقودة، الامر الذي  يخدم توطيد الاستقرار في المنطقة".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك