اخصائي روسي: لا وجود لجين "سوء الحظ"

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/568101/

يعتقد بعض علماء النفس ان جينات الانسان يمكن ان تحفظ  معلومات واحداث سلبية مر بها صاحبها وان تنتقل هذه التجارب عبر الجينات الى أجيال قادمة، ما يبعث على استنتاج ان الميزات السلبية التي اكتسبها شخص ما  قد تتكرر لدى أطفاله او أحفاده. الا ان عالم النفس الروسي ميخائيل لابكوفسكي يدحض هذه الاعتقادات.

ييعتقد بعض علماء النفس ان جينات الانسان يمكن ان تحفظ  معلومات واحداث سلبية مر بها صاحبها وان تنتقل هذه التجارب عبر الجينات الى أجيال قادمة، ما يبعث على استنتاج ان الميزات السلبية التي اكتسبها شخص ما  قد تتكرر لدى أطفاله او أحفاده. الا ان عالم النفس الروسي ميخائيل لابكوفسكي يدحض هذه الاعتقادات.

وقد اعتبر لابكوفسكي في لقاء مع برنامج "صباح روسيا" التلفزيوني انه لا وجود لجين "سوء الحظ". ومع ذلك، اعترف العالم بان نموذج السلوك الذي يتبعه شخص ما يمكن ان يرثه لأسلافه. وأوضح قائلا ان "الطفل يمتص الخبرة التي اكتسبها والداه ويحملها معه عندما يكبر ويطبقها في حياته الشخصية والعائلية".

وقال لابكوفسكي انه في حال اكتساب الطفل تجارب سلبية في طفولته، فانه قد يصبح في المستقبل متخوفا من اقامة العلاقات مع سواه وانشاء عائلته الخاصة وتحمل المسؤولية. الا ان ذلك ليس أمرا حتميا لا مفر منه. وأكد الاخصائي الروسي انه "ينبغي الادراك هنا انك شخص آخر ولست أنت امك او اباك، وان تعرضا هما لمصائب في حياتهما، فهذا لا يعني انه سيكون لك المصير نفسه".

وأشار العالم الى ان العلاج النفسي يمكن ان يساعد الشخص الذي مر بتجارب سلبية على التغلب عليها. ومن بين الاساليب التي يمكن استخدامها ما يسمى بـ "الدرامة النفسية". ويكمن هذا الاسلوب في امكانية أداء الانسان مختلف الادوار والمرور بمواقف الحياة المتنوعة. وفي هذا السياق شدد لابكوفسكي على ضرورة العلاج بهذه الطريقة تحت اشراف عالم نفس مختص.

ولخص الاخصائي ان المشكلات في اقامة العلاقات مع الآخرين لا علاقة لها بالجينات، بل انها تعود الى حالات التوتر العصبي او الكآبة التي مر بها الاطفال من العائلات غير القويمة السلوك او البائسة. وقال لابكوفسكي ان "هذه مشكلة يجب حلها استعانة بعالم النفس الذي من شأنه جعل الانسان يعيش في انسجام مع نفسه والمحيطين به ويتلذذ بالحياة".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية