تركيا تهدد بالرد على فرض سورية حظرا واسعا على الواردات من تركيا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567978/

هددت تركيا يوم الجمعة 30 سبتمبر/ايلول بالرد على قرار سورية بفرض حظر واسع النطاق على الواردات عدا الحبوب والمواد الخام و51 سلعة أساسية للمحافظة على الاحتياطيات المتناقصة من النقد الاجنبي.

 

هددت تركيا يوم الجمعة 30 سبتمبر/ايلول بالرد على قرار سورية بفرض حظر واسع النطاق على الواردات عدا الحبوب والمواد الخام و51 سلعة أساسية للمحافظة على الاحتياطيات المتناقصة من النقد الاجنبي.

وقال وزير الاقتصاد التركي ظفر جاغليان انه يأمل أن تغير سورية ممارستها في أقرب وقت ممكن وحذر من أن تركيا أكبر شريك تجاري لسورية قد تقرر استهداف الصادرات السورية.

وقال جاغليان للصحفيين ان "لسورية صادرات كبيرة الى تركيا. نحن لا نضع عوائق أمام الصادرات السورية الى تركيا التي تصل الى 700-800 مليون دولار سنويا. لكنني أريد أن أؤكد أنهم اذا وضعوا عائقا أمام السلع التركية فان تركيا ستفعل مثل ذلك".

وافادت صحيفة "حريت" التركية اليوم الجمعة بأن وزارة الاقتصاد السورية أبلغت الشركات التركية المصدرة بالقرار السوري المتخذ.

وذكرت "حريت" إن "التوتر السياسي بين تركيا وسورية انعكس سلبا على العلاقات الاقتصادية، وسيكون ذلك بدون أي شك بمثابة ضربة موجعة للصادارت التركية إلى سورية التي تصل قيمتها إلى 1،152 مليار دولار".

وأشار مراد اكيوز رئيس اتحاد مصدري المعادن والفولاذ التركي إلى أن قرار سورية بمقاطعة استيراد البضائع التركية يأتي بمثابة "الانتقام من تركيا ومعاقبتها  ،وهو قرار سياسي، وهذا سيعني نهاية للصادرات التركية لسورية".

وقال: "إن حجم التبادل التجاري بين البلدين قطع شوطا كبيرا على مدى خمسة الأعوام الأخيرة"، مذكرا بأن حجم التجارة بين البلدين عام 2005 كان بقيمة 823 مليون دولار، وارتفع خلال فترة خمسة اعوام إلى 2،5 مليار دولار.

واضاف المسؤول التركي إنه لا يوجد أي بلد في العالم يدير اقتصاد من دون واردات. وكانت تقارير إعلامية ذكرت أن سورية قررت إيقاف استيراد كافة السلع والمنتجات من تركيا اعتبارا من 25 سبتمبر/ايلول الجاري.

في سياق متصل، تستعد الحكومة التركية لفرض جملة عقوبات على سورية، وهناك احتمالات قوية على أن يعلن عنها بعد زيارة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إلى مدينة هطاي الحدودية مع سورية، والمحتمل أن تجرى يوم الأحد المقبل.

على صعيد آخر، لفتت صحيفة "حريت" إلى أن المواطنين الاتراك القاطنين في سورية يعيشون حالة من الرعب على أثر انتشار شائعات تشير بأن المخابرات السورية بدأت بتوزيع أسلحة على أنصارها ضد المعارضين مما قد يفتح أبواب حرب اهلية في البلاد.

المصدر: "رويترز" ووكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية