مظاهرات في بغداد تدعو الى رحيل القوات الامريكية ومحاسبة طالباني لصرفه مليوني دولار

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567958/

شهدت العاصمة العراقية بغداد الجمعة 30 سبتمبر/ايلول مظاهرات تدعو الى الالتزام بموعد رحيل القوات الأميركية ونبذ الطائفية، وتنديدا باستمرار القصف الايراني التركي للأراضي العراقية ، بالاضافة الى الدعوة لمحاسبة الرئيس العراقي جلال طالباني لانفاقه مليوني دولار على مشاركته الحالية في اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك.

 

شهدت ساحة التحرير وسط العاصمة العراقية بغداد يوم الجمعة 30 سبتمبر/ايلول مظاهرات تدعو الى الالتزام بموعد رحيل القوات الأميركية من البلاد نهاية العام الحالي وتطالب القوى السياسية بعدم التصعيد الطائفي على ضوء الاعمال الارهابية التي تشهدها بعض المحافظات، وتنديدا باستمرار القصف الايراني التركي للأراضي العراقية.

وطالب المتظاهرون بنبذ الطائفية ومكافحة الفساد ومحاسبة الرئيس جلال طالباني لانفاقه مليوني دولار على مشاركته الحالية في اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك.

يذكر ان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر دعا الاحد الماضي طالباني الى توزيع مبلغ ايفاده الى الولايات المتحدة على الشعب العراقي، مؤكدا أن مثل هذا الإجراء سيزيد محبة الناس له، وقال  الصدر في رد على سؤال لاحد المواطنين بشأن تخصيص هذا المبلغ الكبير: "أنصحه بتوزيع هذه الأموال على الشعب حتى يكون ذلك بابا لرضا الله تعالى عنا اجمع ويكون بابا لازدياد محبته عند الشعب".

هذا، ونشرت عدة مواقع عراقية في الانترنت وثيقة سرية مرسلة من ديوان رئاسة الجمهورية العراقية الى وزارة المالية  ورد فيها: "أنه بناء على أمر فخامة رئيس الجمهورية يرجى التفضل بتمويل حسابنا الجاري المفتوح لدى مصرف الرافدين فرع المنصور بالرقم (3060) بمبلغ قدره (2000000$) فقط مليونا دولار أميركي (ما يعادل 2.4 مليار دينار عراقي) لغرض تغطية نفقات فخامته إلى الولايات المتحدة الأميركية". وادى الكشف عن هذه المصروفات الى غضب شعبي وردود فعل رافضة من قبل أغلب الكتل السياسية.

وكانت تجمعات شبابية عراقية، مثل "الثورة العراقية الكبرى" و"ائتلاف ثورة 25 شباط" و"تجمع شباب الأنبار" و"ائتلاف ارحلوا"، قد دعت الاربعاء الى مواصلة التظاهرات من الشمال الى الجنوب اليوم الجمعة للمطالبة بالتغيير.

ويشهد العراق منذ 25 فبراير/شباط الماضي مظاهرات احتجاج تطالب بتغيير الحكومة واتخاذ اجراءات حاسمة لمكافحة الفساد والبطالة والمحاصصة في ادارة الدولة وللمطالبة بالخدمات والأمن ومعاقبة المزورين وإطلاق سراح المعتقلين الأبرياء، وينظم هذه الاحتجاجات ناشطون وشباب من طلبة الجامعات ومثقفون مستقلون عبر مواقع التواصل الاجتماعي في شبكة الإنترنت.

المصدر: موقع "ايلاف"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية