راسموسن: حلف الناتو معني بتحقيق التقدم في المفاوضات مع روسيا بشأن الدرع الصاروخية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567920/

أكد امين عام حلف شمال الاطلسي انديرس فوغ راسموسن للصحفيين في بروكسل يوم 30 سبتمبر/أيلول ان حلف الناتو معني بتحقيق التقدم في المفاوضات مع روسيا بشأن منظومة الدرع الصاروخية، مضيفا ان التعاون مع موسكو مهم من حيث الاعتبارات العسكرية والسياسية على حد سواء.

أكد امين عام حلف شمال الاطلسي انديرس فوغ راسموسن ان حلف الناتو معني بتحقيق التقدم في المفاوضات مع روسيا بشأن منظومة الدرع الصاروخية، مضيفا ان التعاون مع موسكو مهم من حيث الاعتبارات العسكرية والسياسية على حد سواء.

وصرح راسموسن للصحفيين في بروكسل يوم الجمعة 30 سبتمبر/ايلول بأن "التعاون مع روسيا مهم من حيث الاعتبارات العسكرية، وذلك لانه يجعل منظوماتنا للدرع الصاروخية أكثر فعالية". وأضاف راسموسن ان هذا التعاون "له أهميته من وجهة نظر سياسية ايضا، حيث يثبت ان الدرع الصاروخية ليست موجهة ضد روسيا".

وكانت موسكو أعلنت مؤخرا على لسان أناتولي أنطونوف، نائب وزير الدفاع الروسي، عدم وجود تقدم في المفاوضات بين روسيا والولايات المتحدة حول الدرع الصاروخية. وقال أنطونوف للصحفيين يوم 27 سبتمبر/أيلول "لم يتم اتخاذ أي قرارات متقدمة. وشركاؤنا الأمريكان مستمرون في تطبيق خططهم لانشاء القسم الأوروبي لمنظومة الدرع الصاروخية"، مضيفا ان "التطبيق يستبق الحوار الذي يجري بين روسيا والولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي في هذا الصدد".

هذا وأكد راسموسن في كلمة القاها بمركز السياسة الاوروبية في بروكسل الجمعة ان "الدفاع المضاد للصواريخ لا يزال من أولويات حلف الناتو.. سنتمكن بالتعاون مع روسيا من ايجاد منظومتين للدرع الصاروخية لتحقيق هدف واحد يتمثل في الرد على التهديدات الجديدة التى نواجهها وازالة الشبهات القديمة واقامة منظومة درع صاروخية فعالة في المنطقة الاورو-أطلسية برمتها".

وأعرب راسموسن عن اعتقاده انه ينبغي على حلف شمال الاطلسي "الحفاظ على علاقات الشراكة الاستراتيجية الواقعية مع روسيا". وتابع قائلا "لقد بدأنا العمل على توسيع هذه الشراكة، حيث تعمل روسيا وحلف الناتو سويا في العديد من المجالات التى تثير قلق الطرفين، وضمنا قضايا افغانستان ومكافحة الارهاب وتجارة المخدرات". وأضاف راسموسن قوله "أنظر الى المستقبل حيث أجد امكانيات للتعاون لاحقا".

وحذر راسموسن جميع الدول الأعضاء في الحلف من خطر عدم الاهتمام بقضايا الامن في ظل الازمة المالية العالمية، مؤكدا انه لا يمكن أن تتخلى تلك الدول عن مسؤولياتها الامنية تحت الضغوط الاقتصادية. واشار الى انه يمكن تقليل المصاريف الامنية عن طريق دمج الاموال ومن ثم التمويل المشترك للمشاريع العسكرية التي تتيح امكانيات جديدة والتي لا يمكن للدول الأعضاء تحقيقها على حدة.

يذكر ان روسيا وحلف شمال الاطلسي لم يتمكنا حتى اليوم من الاتفاق حول عقد اجتماع مجلس روسيا–الناتو على مستوى رؤساء الدول المعنية، وذلك على هامش قمة حلف الناتو المقبلة في مدينة شيكاغو. وكان دميتري روغوزين مندوب روسيا الدائم لدى حلف الناتو أكد مؤخرا انه لا جدوى من عقد هذا الاجتماع الا اذا اتفق الطرفان حول صيغ التعاون في مجل الدرع الصاروخية.

والجدير بالذكر ان كلا الطرفين لا يزال يكتفي حتى الآن بالتأكيد على استعداده للتعاون بشأن الدرع الصاروخية ووجود امكانيات عسكرية تقنية لاقامة هذا التعاون، ورغم الجهود المبذولة على هذا الاتجاه لم يتمكن حلف الناتو وروسيا من الاتفاق حول أشكال هذا التعاون أو على مبادئه الرئيسية.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك