سيناتور امريكي: ليبيا تلهم الشعوب في سورية وايران والصين وروسيا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567914/

أعلن السيناتور الامريكي جون ماكين ان سقوط نظام العقيد معمر القذافي في ليبيا يلهم شعوبا في أنحاء العالم بمن فيهم شعوب سورية وإيران والصين وروسيا. وأعرب ماكين عن اعتقاده أن الليبيين لا يرغبون في أن تأخذ قوى اسلامية متطرفة زمام الحكم في البلاد. أدلى ماكين بهذه التصريحات في مؤتمر صحفي عقده خلال زيارته طرابلس ضمن وفد الكونغرس الامريكي يوم الخميس 29 سبتمبر/أيلول.

أعلن السيناتور الامريكي جون ماكين ان سقوط نظام العقيد معمر القذافي في ليبيا يلهم شعوبا في أنحاء العالم بمن فيهم شعوب سورية وإيران والصين وروسيا، مؤكدا ان الولايات المتحدة مستعدة للتعامل مع أي حكومة ليبية جديدة سينتخبها الشعب الليبي. أدلى ماكين بهذا التصريح في مؤتمر صحفي عقده خلال زيارته طرابلس ضمن وفد الكونغرس الامريكي يوم الخميس 29 سبتمبر/أيلول.

ونقلت "رويترز" عن ماكين قوله "نحن على ثقة تامة أن الشعب الليبي يلهم اليوم الشعوب في طهران وفي دمشق وحتى في بكين وموسكو، وما زال مصدر إلهام للعالم بأسره، وليعلم الناس أنه حتى أعتى الدكتاتوريات في العالم يمكن إسقاطها وإحلال الحرية والديمقراطية محلها".

وأعرب ماكين عن اعتقاده بأن الشعب الليبي لا يرغب في أن تأخذ قوى اسلامية متطرفة زمام الحكم في البلاد، مؤكدا في الوقت ذاته ان "الولايات المتحدة ستتعامل مع أي حكومة ينتخبها الشعب الليبي، لكن كيفية هذا التعامل ستتوقف على طبيعة الحكومة المقبلة". واضاف قوله "لا أعتبر نفسي خبيرا في شؤون ليبيا.. بل لدي معلومات كافية تجعلني أفهم ان غالبية الليبيين لا يرغبون في ظهور حكومة اسلامية متطرفة على غرار الحكومة الايرانية، على سبيل المثال".

وفي تطرقه الى الأوضاع الميدانية في ليبيا قال ان على المجلس الوطني الانتقالي بسط سيطرته على كافة الجماعات المسلحة التي نتشط في البلاد، مؤكدا أن المستثمرين الأميركيين يرغبون في العمل بليبيا، لكن ذلك الامر ليس يسيرا مادام القتال مستمرا.

يذكر ان ماكين عضو في لجنة شؤون القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الامريكي.

من جانبه قال المحلل السياسي منير الموري في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان العلاقات بين واشنطن والمجلس الوطني الانتقالي الليبي لن تتأثر باية تصريحات، إلا انه اشار الى ان السيناتور ماكين ادلى بتصريح خاطئ قارن فيه ليبيا مع روسيا والصين. كما قال المحلل انه من الخطأ ايضا مقارنة ليبيا بايران التي يحكمها النظام الشيعي.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية