المتحدث باسم حركة فتح: توجه الرئيس الفلسطيني الى مجلس الامن رسالة قوية لاسرائيل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567899/

قال احمد عساف المتحدث باسم حركة فتح  في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان الحركة تعاطت مع الجهود الدولية التي افشلتها الحكومة الاسرائيلية، لعدم استطاعت المجتمع الدولي الزام اسرائيل باستحقاق عملية السلام، مشيرا الى وجود بعض العناصر الايجابية في بيان الرباعية للتركيز على موضوع الحدود والامن في المنطقة.

قال احمد عساف المتحدث باسم حركة فتح  في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان الحركة تعاطت مع الجهود الدولية التي افشلتها الحكومة الاسرائيلية، لعدم استطاعت المجتمع الدولي الزام اسرائيل باستحقاق عملية السلام، مشيرا الى وجود بعض العناصر الايجابية في بيان الرباعية للتركيز على موضوع الحدود والامن في المنطقة.

واشار عساف الى ان حركة فتح جاهزة للتعامل مع النقاط الايجابية اذا ما استطاعت الرباعية الزام الحكومة الاسرائيلية وقف الانشطة الاستيطانية، والزام عملية السلام في بوقت زمني للمفاوضات، وعندها ستجد شريكا قادرا على الوصول الى اتفاقية سلام خلال الفترة المحددة.

واضاف عساف قائلا "ان الحرية اكبر من كل التهديدات بالنسبة للفلسطينيين، فبالرغم من كل التهديدات ذهبنا الى مجلس الامن وطالبنا بالعضوية، وقلنا انه لا احد يستطيع ان يجبر القيادة الفلسطينية او يضغط عليها للتراجع عن الطريق الذي تسيرعليه، الذي يحقق المصلحة العامة للشعب الفلسطيني والتصدي لكل اجراءات اسرائيل". مشيرا الى انهم  راضين على تقدم الرئيس  محمود عباس الى مجلس الامن والترحيب الذي لقاه هناك .

واشار الى ان الولايات المتحدة الامريكية ظهرت على حقيقتها امام العالم في انحيازها لاسرائيل ، فنحن بتوجها هذا الى مجلس الامن نعتبره اقوى رسالة لاسرائيل والعالم على رفض الهيمنة في المنطقة، وعدم التزام اسرائيل بمعاهدة السلام وعدم تحقيق النتائج المرجوة لاكثر من 18سنة من المفاوضات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية