فتح تشجب قرارا إسرائيليا يعتبر القدس أولوية وطنية وحماس تطالب رام الله بوقف المفاوضات

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56778/

شجبت حركة فتح في 25 أكتوبر/تشرين الأول اصدار اللجنة الوزارية المسؤولة عن الشؤون التشريعية في إسرائيل قرارا يعتبر مدينة القدس "أولوية وطنية". واعتبرت الحركة ان هذا القرار يأتي لتهويد المدينة واستمرار الاستيطان فيها. من جانبها طالبت حركة حماس على لسان المتحدث باسمها فوزي برهوم السلطة الوطنية الفلسطينية باعلان انسحابها من المفاوضات، والسماح بمقاومة إسرائيل من الضفة الغربية.

شجبت حركتا فتح وحماس في 25 أكتوبر/تشرين الأول اصدار اللجنة الوزارية المسؤولة عن الشؤون التشريعية في إسرائيل قرارا يعتبر مدينة القدس "أولوية وطنية"، مما يعني منحها امتيازات في مجالات عديدة كالاسكان واستيعاب المهاجرين والتعليم وتوفير فرص العمل وغيرها.
وأكد قرار اللجنة التشريعية على ان الحكومة الإٍسرائيلية ستعمل على تطوير القدس، مع التشديد على ان المدينة القديمة عاصمة أبدية لدولة إسرائيل.
واعتبرت حركة فتح على لسان المتحدث الرسمي باسمها أسامة القواسمي ان هذا القرار يأتي بهدف تهويد المدينة واستمرار الاستيطان فيها، مؤكدا على ان القدس أولوية دولية علاوة الى انها "أولوية فلسطينية وعربية واسلامية"، مطالبا الأمتين العربية والإسلامية بمؤازرة الفلسطينيين الذين يدافعون عن المقدسات الاسلامية والمسيحية في مواجهتهم لإسرائيل.
واضاف ان هذه الخطوة الإٍسرائيلية تدل بوضوح على ان تل أبيب لا تزال تصر على مواصلة هدم منازل الفلسطينيين، دون الاكتراث بالنداءات الدولية الرامية الى وقف الاستيطان في الضفة الغربية بما في ذلك القدس، وانها تضرب بعرض الحائط قرارات المجتمع الدولي وتستمر بانتهاكها لحقوق الشعب الفلسطيني الذي يسعى لنيل حريته.
من جانبه طالب الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم السلطة الوطنية الفلسطينية باعلان انسحابها من المفاوضات المتوقفة مع إسرائيل، على ان تتوقف هذه المفاوضات الى الأبد، كما دعاها للسماح لقوى المقاومة بممارسة العمل المسلح ضد إسرائيل انطلاقا من الضفة الغربية، كي يحمي الشعب الفلسطيني نفسه ومصالحه.
كما طالب برهوم المقدسيين بالكفاح والتصدي للمخططات الإسرائيلية بغض النظر عن الثمن الذي سيترتب على ذلك.
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية