ليبرمان يأمر ببحث سبل مواجهة ايران كدولة نووية ولوفيغارو ترجح مسؤولية الموساد عن انفجار في قاعدة إيرانية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56765/

ذكرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الاسرائيلية ان وزارة الخارجية الإسرائيلية تعكف حاليا على دراسة خيارات الرد إزاء احتمال امتلاك إيران قنبلة نووية، حيث وردت معلومات عن ان افيغدور ليبرمان وزير الخارجية الاسرائيلية امر باعداد تقرير حول كيفية الاستعداد لمواجهة ايران كدولة مسلحة نوويا. وفي سياق متصل رجّحت صحيفة "لو فيغارو" الفرنسية أن تكون الاستخبارات الإسرائيلية "الموساد" هي المسؤولة عن انفجار وقع في قاعدة عسكرية إيرانية منتصف الشهر الجاري وسقط فيه عشرات القتلى والجرحى من الجنود.

ذكرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الاسرائيلية يوم الاثنين 25 اكتوبر/تشرين الاول ان وزارة الخارجية الإسرائيلية تعكف حاليا على دراسة خيارات  الرد إزاء احتمال امتلاك إيران قنبلة نووية.

واوردت الصحيفة نقلا عن مصادر أجنبية قولها "ان الكشف عن عمل فريق وزارة الخارجية على هذه الخطط هو أول اعتراف بأن الحكومة الإسرائيلية تفكر جديا بالتأقلم مع حقيقة أن إسرائيل لم تعد القوة النووية الوحيدة في المنطقة".

وأضافت الصحيفة أن وزارة الخارجية ليست الوحيدة التي تدرس الخيارات، وإنما يعتقد أن مجلس الأمن القومي الاسرائيلي يحضر أوراقا مشابهة أيضا، مشيرة  إلى انه حتى الآن لم تتم كثيرا مناقشة التأقلم مع حقيقة خروج إيران النووية إلى العلن، وكل التركيز منصب على كيفية وقف طهران وتعبئة العالم في هذا الاتجاه.

كما نقلت "جيروزاليم بوست" عن مسؤول حكومي قوله إن الشعور السائد في إسرائيل هو أن امتلاك إيران قنبلة نووية يعتبر كارثة ، وما من جانب إيجابي أبدا لذلك. وأضاف إن هذه كارثة بالنسبة لإسرائيل، حتى انه يتعين عليها الاستعداد لها في مجرى محاولة تفاديها.

هذا وذكرت وكالات الآنباء ان افيغدور ليبرمان وزير الخارجية الاسرائيلية امر باعداد تقرير حول كيفية الاستعداد لمواجهة ايران كدولة مسلحة نوويا في ظل تصاعد الشكوك بفعالية الاجراءات الوقائية ضدها.
وقالت صحيفة "هارتس" على موقعها الالكتروني يوم الاثين "ان اسرائيل تعهدت بمنع ايران من صنع قنبلة نووية وذلك بوضع خطط سرية خاصة بعد نجاح عمليات تخصيب اليورانيوم في طهران بتجاوز العتبة النووية العسكرية لهذه العمليات".
واضافت "ان اسرائيل فقدت الثقة بقدرة العالم على وقف المشروع النووي الايراني سواء ديبلوماسيا او عن طريق القوة" مما ادى الى اعداد حكومتها لخطط ومشاريع طوارىء وكيفية التعاطي مع هذه القضية.

لوفيغارو: الموساد هو المسؤول عن انفجار في قاعدة إيرانية

وفي سياق متصل رجّحت صحيفة "لو فيغارو" الفرنسية أن تكون الاستخبارات الإسرائيلية "الموساد" هي المسؤولة عن انفجار وقع في قاعدة عسكرية إيرانية منتصف الشهر الجاري وسقط فيه عشرات القتلى والجرحى من الجنود.

وأشارت الصحيفة إلى أن القاعدة تُعد واحدة من أكثر المنشآت العسكرية الإيرانية أمنا ويُعتقد أنها تضم شبكة من مخازن الاسلحة والصواريخ.

وربطت الصحيفة بين انفجار القاعدة وعدد من الحوادث الأخرى من بينها الهجوم الالكتروني الأخير الذي شل أنظمة كمبيوتر إيرانية حساسة.

وكانت طهران قالت في وقت سابق إن الانفجار الذي شهدته القاعدة ناجم عن حريق اندلع في مخزن للذخيرة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية