سلام: مجلس الامن سيبحث الاربعاء قرار احالة طلب عضوية فلسطين الى لجنة دراسة الطلبات في المجلس

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567640/

اجرى مجلس الامن الدوي الاثنين 26 سبتمبر/ايلول اولى مشاوراته حول طلب عضوية دولة فلسطين الذي تقدم به الرئيس الفلسطيني محمود عباس الجمعة واستمرت المشاورات المغلقة حوالي ساعة ونصف.

 

اجرى مجلس الامن الدوي الاثنين 26 سبتمبر/ايلول اولى مشاوراته حول طلب عضوية دولة فلسطين الذي تقدم به الرئيس الفلسطيني محمود عباس الجمعة واستمرت المشاورات المغلقة حوالي ساعة ونصف.

واعلن رئيس مجلس الامن السفير اللبناني نواف سلام، رئيس مجلس الامن لهذا الشهر عقب الجلسة ان مجلس الامن سيجتمع مجددا الاربعاء صباحا لاتخاذ قرار باحالة طلب العضوية امام لجنة دراسة الطلبات في المجلس.

هذا وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد قدم يوم 23 سبتمبر/ايلول الى بان كي مون الامين العام للامم المتحدة طلبا رسميا بالاعتراف بالدولة الفلسطينية ومنحها العضوية الكاملة في الامم المتحدة. واحال بان كي مون هذا الطلب الى مجلس الامن الدولي الذي يجب ان يعطي توصياته للجمعية العامة للامم المتحدة بعد دراسته.

وحسبما تنص عليه المادة الرابعة من ميثاق الامم المتحدة فان "العضوية في الأمم المتحدة مباحة لجميع الدول الأخرى المحبة للسلام، والتي تأخذ على عاتقها الالتزامات التي يتضمنها هذا الميثاق، والتي ترى الهيئة أنها قادرة على تنفيذ هذه الالتزامات وراغبة فيها ". كما تنص هذه المادة على ان "قبول أية دولة من هذه الدول في عضوية الأمم المتحدة يتم بقرار من الجمعية العامة بناء على توصية مجلس الأمن".

وحسب قواعد مجلس الامن الدولي فانه يمكن ان يتخذ خلال المشاورات غير الرسمية قرار بعقد اجتماع مفتوح حول القضية المعنية. وتستطيع الدول الاعضاء في المجلس ان تقرر في هذا الاجتماع تشكيل لجنة خاصة بقبول الاعضاء الجدد تضم ممثلين عن كافة الدول الاعضاء الـ 15 في مجلس الامن. وفي حال صدور قرار ايجابي عن اللجنة سيكون بوسع مجلس الامن الدولي تبني قرار يوصي الجمعية العامة بقبول الدولة الجديدة في الامم المتحدة.

وكانت الادارة الامريكية قد اعلنت مرارا ان واشنطن ستستخدم حق النقض ضد الطلب الفلسطيني، بينما تنوي روسيا تأييد هذا الطلب. ويرى الدبلوماسيون في دول مجلس الامن ان دراسة مسألة منح فلسطين العضوية في الامم المتحدة قد تستغرق اسابيع او ربما حتى اشهرا نظرا للموقف الامريكي السلبي منها.

هذا واعتبر عزيز أبو سارة المدير التنفيذي في مركز حل النزاعات التابع لجامعة جورج ميسون الامريكية ان الخطوة الفلسطينية "جاءت بسبب عرقلة اسرائيل للمفاوضات وعدم رغبتها في وقف الاستيطان"، واشار الى ان اقبال الولايات المتحدة على الانتخابات "سيدفعها هي واسرائيل الى محاولة عرقلة قبول الطلب الفلسطيني عبر محاولة اقناع اعضاء مجلس الامن بعدم التصويت عليه او باستخدام الفيتو".

تعليق موفد قناة "روسيا اليوم" الى نيويورك على الموضوع

قيادي في فتح: الموقف الامريكي يعد تأكيدا لاتباع سياسة المعايير المزدوجة

قال محمد الحوراني القيادي في حركة فتح في تصريح ادلى به لقناة "روسيا اليوم" ان الولايات المتحدة التي تنوي استخدام حق النقض ضد الطلب الفلسطيني امام مشكلة اخلاقية وقانونية. ويعتقد ان الموقف الامريكي هو تأكيد على وجود معايير مزدوجة، علما بان الولايات المتحدة اعلنت انها مع الشعوب العربية عندما كان الحديث يدور عن مناطق بعيدة عن اسرائيل، ولكنها تتخذ موقفا مختلفا تماما عندما يتعلق الامر بالفلسطينيين. واضاف قوله ان الولايات المتحدة "تريد ان تتجنب التصويت باي ثمن، ولكن يبدو انها ستضطر لتكشف مرة اخرى عن انها رهينة لسياسات الاحتلال الاسرائيلي".

من جانبه قال طارق نهابت المحلل والمستشار في شركة "Applied Memetics" في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان واشنطن في موقف محرج الآن لانها من جانب تعلن عن دعمها للدولة الفلسطينية واحلال السلام في المنطقة، ومن جانب آخر تعلن عن نيتها استخدام حق النقض ضد الفلسطينيين خلال التصويت في مجلس الامن الدولي. ويرى الجميع هذا التناقض، مما يثير انتقادات حادة موجهة الى الولايات المتحدة.

المصدر: وكالة "ايتار - تاس" + "روسيا اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية